كيف أنسى من تركني؟

قد تشعر بعد أن تتعرض للترك أنك غير قادر على المضي في حياتك، وأن الحياة قد فقدت معناها وستغرق في بحر مظلم من الألم واليأس والمعاناة، وربما يبدو نسيان ذلك الشخص ضربًا من ضروب المستحيل، إلا أن ذلك غير صحيح، فمن خلال تعديل بيئتك والسيطرة على أفكارك والانشغال بحياتك والتفكير بشكل إيجابي فأنت قادر على أن تتجاوز ذلك الشخص، وأن تمضي في حياتك للأمام وأن تنجح في بدء علاقة أخرى، وفي هذا المقال سنجيبك على السؤال المتكرر: “كيف أنسى من تركني؟” وسنقدم لك نصائح فعالة لتحقيق ذلك. 

نصائح للتخلص من التفكير في الشخص الذي تركك

إليك مجموعة من النصائح الفعالة للتخلص من التفكير في الشخص الذي تركك: 

تجنب رؤية ذلك الشخص

في الحقيقة، لا يمكنك نسيان شخص ما إذا كنت لا تزال تراه طوال الوقت أو تسمع بشكل مستمر عن أخباره أو ترى ما يقوم بنشره على فيسبوك أو تويتر أو غيرها من وسائل التواصل الاجتماعي، ومن أجل تحقيق ذلك قد تساعدك الخطوات التالية:

  • تعديل جدولك اليومي قليلًا لتقليل فرص لقائه.
  • تجنب التواجد في النشاطات الاجتماعية التي تعرف أنه سيكون حاضرًا فيها.
  • القيام بحذف أو إخفاء الشخص من وسائل التواصل الاجتماعي لديك.
  • عدم السماح للأشخاص المحيطين بك بالتحدث عن أخباره وذلك عبر إخبارهم بشكل لطيف أن ذلك يشعرك بالحزن والألم.

تخلص من الأشياء التي تذكرك بالشخص

ينبغي عليك التخلص من كل الأشياء التي من الممكن أن تذكرك بالشخص، فقد يساعدك ذلك على المضي قدمًا في حياتك دون استدعاء الذكريات المؤلمة.

في حال كان من الصعب إتلافها، أخبر أحد الأشخاص المقربين منك لمساعدتك على تجميعها وتخزينها بشكل مؤقت لديه (لمدة ستة أشهر مثلًا) ريثما تكتسب القوة الضرورية للتخلص النهائي من هذه الأشياء.

التوقف عن القيام بالأنشطة التي تذكرك بالشخص

من الضروري التوقف عن القيام ببعض الأنشطة التي اعتدت على القيام بها مع ذلك الشخص كالاستماع لبعض الأغاني أو زيارة بعض الأماكن أو حضور فيلم أو مسلسل ما، واحرص على استبدالها بأنشطة أخرى تركز عليك بشكل أكبر وتحفزك أكثر على المضي قدمًا.

احذر من أن تصبح مهووسًا بالانتقام

إن التفكير بالانتقام من الشخص الذي تركك لن يساعدك أبدًا على تجاوزه، فمن غير الممكن نسيان أحدهم وأنت لا تزال تفكر في الانتقام منه، وتذكر دائمًا اقتباس جورج هربرت “العيش الكريم هو أفضل انتقام”، فلعل الاستمرار بحياتك وتحقيق المزيد من النجاحات الدراسية أو المهنية أو الاجتماعية على الرغم من الألم والأذى الكبير الذي تعرضت له بعد أن تركك ذلك الشخص هو أفضل انتقام منه.

خصص وقتًا للتعبير عن مشاعرك

من الضروري أن تخصص قدرًا محددًا من الوقت كل يوم للتعبير عن مشاعرك وتجنب كبت الأحاسيس السلبية، يومًا بعد يوم ستلاحظ أن هذه الفترة قد أصبحت أقل بالإضافة إلى تحسن قدرتك على تجاوز المشاعر السلبية، ما يمنحك شعورًا أكبر بالراحة.

اشغل نفسك بشكل دائم

إن العامل الأهم الذي يساعدك على نسيان من تركك هو أنك أنت من يتحكم بأفكارك وليس أي شخص آخر، احرص على بقاء عقلك مشغولًا دائمًا، واشغل نفسك بالدراسة أو العمل لكي تتلاشى الأفكار السلبية عن ذلك الشخص مع مرور الوقت.

وفي حال بدأت التفكير بذلك الشخص فقم مباشرة بالعثور على شخص للتحدث إليه عن أي شيء، أو قم بمتابعة مسلسل أو فلم ما أو ابدأ بلعبة معينة أو أي نشاط يمكنه أن يجذب انتباهك ولو كان لبضع دقائق فقط.

تجنب الأغاني والأفلام العاطفية

إن محاولة نسيان شخص ما هي عملية حساسة تؤثر عليها عدة أمور، فقد يؤدي الاستماع إلى أغنية حزينة أو مشاهدة فلم رومانسي إلى الشعور بالضعف والحزن والرغبة بالتحدث إلى ذلك الشخص، لذا تجنب ذلك واحرص على الاستماع إلى موسيقى مبهجة ومحفزة وشاهد الأفلام التي تشعرك بالسعادة والمرح.

قدر نفسك

احرص دائمًا على التركيز على أنك الشخص الأهم في حياتك وأن الشخص الذي تركك هو من خسرك وأن حياتك لن تتأثر من بعده، وفكر دائمًا أن العالم بأكمله أمامك وعليك المضي قدمًا في حياتك.

اسع وراء شغفك

حافظ على أفكارك الإيجابية وتجنب الأفكار السلبية من خلال استبدال الوقت الذي كنت تقضيه مع ذلك الشخص بنشاط جديد، مارس هواية لطالما رغبت في تجربتها أو انضم إلى نادي رياضي جماعي أو ابدأ نوعًا جديدًا من التمارين، ومهما كان الأمر الذي اخترته فاحرص أن يكون ممتعًا وجذابًا لدرجة أنك لن تستطيع التفكير في أي شيء آخر أثناء قيامك به، وعلى العموم فإن إتقان مهارات جديدة وتحسين نفسيتك سيجعلك تشعر بالرضا بشكل أكبر، وقد تشعر بأنك شخص جديد ومحسن ما يؤدي إلى تحسين احترامك وتقديرك لذاتك.

تناول أغذية صحية واحرص على ممارسة التمارين الرياضية

يساعد تناول الطعام الصحي وممارسة التمارين الرياضية على منحك شعورًا بالنشاط وتعزيز التفكير الإيجابي تجاه ظروفك ونفسك، من الضروري أن يحتوي غذاؤك على كمية متوازنة من الألياف والبروتينات والكربوهيدرات المعقدة والدهون الصحية (كتلك الموجودة في المكسرات أو زيت الزيتون أو الأسماك) وتجنب تناول الأطعمة الجاهزة أو المعلبة.

احرص على ممارسة التمارين الرياضية لمدة 30 دقيقة يوميًا على الأقل، كالمشي أو الجري أو السباحة أو حتى الرقص، بإمكانك دمج التمارين الرياضية ضمن روتينك اليومي لتوفير الوقت وذلك عبر المشي إلى السوق أو الجري بعد العمل.

احصل على الدعم الكافي من العائلة والأصدقاء

إن أفضل طريقة لإبقاء نفسك مشغولًا عن التفكير بالشخص الذي تركك والحفاظ على المشاعر الإيجابية هو أن تحيط نفسك بأشخاص رائعين يهتمون بأمرك حقًا، وإن العائلة والأصدقاء الجيدين سوف يساعدونك بشكل كبير على الضحك وتجاوز الأفكار السلبية والتركيز على الأفكار الإيجابية وتقدير الذات.

امنح لنفسك الوقت الذي تحتاجه

هناك قول مأثور قديم “الزمن يداوي كل الجروح” ولذلك عليك أن تحرص على ألا تستعجل الأمور وأن تسمح لنفسك بأخذ قدر كافٍ من الوقت للنسيان، فعملية الحزن هي عملية طبيعية ولن تشعر بشكل جيد مباشرة بعد الانفصال، امنح لنفسك بعض الوقت وستلاحظ أن شعورك وأفكارك قد أصبحت أفضل بعد مدة من الزمن.في النهاية، من المهم أن تتذكر أن حياتك هي عبارة عن مجموعة كبيرة من التجارب وحلقة مستمرة من النجاح والإخفاق، وأن الانفصال وانتهاء علاقة مهمة ليس نهاية الأمر بل هو بداية لتجربة جديدة ومغامرة جديدة. تجدر الإشارة أيضًا إلى أن هناك نقطة هامة، ففي حال كنت غير قادرٍ على تجاوز هذه المرحلة وأثر ذلك على حياتك فعليك استشارة طبيب أو معالج نفسي لمساعدتك. يوفر موقع وتطبيق لبيه استشارات نفسية وبرامج علاجية تساعدك على تجاوز مختلف الصعاب.

تطبيق لبيه