الاكتئاب

نظرة عامة: ما هو الاكتئاب؟

الاكتئاب هو أكثر من مجرد الشعور بالحزن. يستنزف التفاؤل والطاقة. يمكن أن يبدو أنه لا يوجد مخرج. ولكن بغض النظر عن مدى شعورك بالسوء، هناك دائمًا أمل

يعد الشعور بالحزن والإحباط من وقت لآخر جزء طبيعي من الحياة، ولكن عندما تتأرجح مشاعر مثل اليأس والحزن ولا يختفي، فقد تكون مصابًا بالاكتئاب. أكثر من مجرد الحزن رداً على صراعات الحياة وانتكاساتها ، يغير الاكتئاب من تفكيرك وشعورك ووظائفك في الأنشطة اليومية. يمكن أن تتداخل مع قدرتك على العمل والدراسة والأكل والنوم والاستمتاع بالحياة. مجرد محاولة .التعايش بشكل طبيعي لمدة يوم يمكن أن تكون فوق المستحيل في حين أن بعض الناس يصفون الاكتئاب بأنه “يعيشون في ثقب أسود” أو لديهم شعور بالهلاك الوشيك، فإن البعض الآخر يشعر بأنه هامد وخالي وغير مبالي. الرجال على وجه الخصوص يمكن أن يشعر بالغضب والقلق. لكنك تعاني من الاكتئاب، وإذا تركت دون علاج، فقد تصبح حالة صحية خطيرة. لكن من المهم أن تتذكر أن الشعور بالعجز واليأس من أعراض الاكتئاب، وليس حقيقتك أنت.

مهما كنت تشعر باليأس، يمكنك أن تتحسن. من خلال فهم سبب الاكتئاب والتعرف على أعراض وأنواع الاكتئاب المختلفة.

 

حقائق عن الاكتئاب

  • يعتبر الاكتئاب من الاضطرابات النفسية الشائعة. فعلى الصعيد العالمي، يعاني أكثر من 300 مليون شخص من جميع الأعمار من الاكتئاب.
  • أن أقل من نصف عدد المتضررين في العالم (أقل من 10% في كثير من البلدان) يتلقون مثل هذا العلاج
  • وفي كل عام يموت ما يقارب 800000 شخص من جراء الانتحار الذي يمثل ثاني سبب رئيسي للوفيات بين الفئة العمرية 15-29 عاما.
  • الاكتئاب هو السبب الرئيسي للعجز في جميع أنحاء العالم، وهو المساهم الأساسي في العبء العالمي الكلي للمرض.
  • يتأثر عدد أكبر من النساء بالاكتئاب مقارنة بالرجال.
  • في أسوأ حالاته، يمكن أن يفضي الاكتئاب إلى الانتحار.
  • هنالك وسائل علاج فعالة ضد الاكتئاب.
  • حالات الاكتئاب آخذ في الارتفاع عالميا.

 

 أسباب الإكتئاب:

  • الوراثة: تزيد احتمالات الإصابة بالاكتئاب مرتين إلى ثلاث مرة لدى أقارب مرضى الاكتئاب من الدرجة الأولى.
  • الجنس: تزيد نسبة احتمال الإصابة بالاكتئاب في النساء عنها في الرجال بمقدار الضعف.
  • العوامل الاجتماعية: البيئة لنشأة الإنسان.
  • الضغوط النفسية: قد تزيد الضغوط النفسية مثل الوفاة أو الطلاق أو الخلافات ، من احتمال الإصابة بالاكتئاب، لكنها ليست سببا مباشرا.
  • أنماط التفكير الخاطئة.
  • اختلالات الكيمياء الحيوية: انخفاض نسبة النواقل العصبية، زيادة نشاط الغدة الكظرية (فوق الكلوية)، انخفاض نشاط الغدة الدرقية، نقص فيتامين د.
  • متزامن مع أمراض عضوية: السكري-الشلل الرعاش -أمراض القلب.

أعراض الإكتئاب:

يختلف الاكتئاب من شخص لآخر ، ولكن هناك بعض الأعراض والأعراض الشائعة. من المهم أن تتذكر أن هذه الأعراض يمكن أن تكون جزءًا من أدنى مستوياتها الطبيعية في الحياة. ولكن كلما زاد عدد الأعراض لديك، زادت قوتها، وكلما طال أمدها – زاد احتمال تعاملك بصعوبة مع الاكتئاب.

اهم الأعراض المشتركة لكل أنواع الاكتئاب

  • مشاعر الحزن، أو البكاء، أو الخواء، أو اليأس
  • نوبات غضب أو التهيج أو الإحباط حتى من الأمور البسيطة
  • فقدان الاهتمام أو المتعة في معظم الأنشطة العادية أو جميعها، مثل الهوايات أو الرياضة
  • اضطرابات النوم، بما في ذلك الأرق أو النوم أكثر من اللازم ، وخاصة الاستيقاظ في الساعات الأولى من الصباح.
  • الإرهاق والافتقار إلى الطاقة، فحتى المهام الصغيرة تستغرق مزيدًا من المجهود
  • فقد الشهية وفقدان الوزن، أو الرغبة الشديدة في تناول الطعام وزيادة الوزن
  • القلق أو الإثارة أو التململ
  • تباطؤ التفكير أو التحدث أو حركات الجسم
  • الشعور بانعدام القيمة أو الذنب، مع التركيز على إخفاقات الماضي أو لوم النفس
  • تواجه مشكلة في التفكير والتركيز واتخاذ القرارات وتذكر الأشياء.
  • السلوك المتهور. أنت تشارك في سلوك نجاة مثل تعاطي المخدرات أو المقامرة القهرية أو القيادة المتهورة أو الرياضات الخطرة.
  • الأوجاع والآلام غير المبررة. زيادة في الشكاوى الجسدية مثل الصداع وآلام الظهر وآلام العضلات وآلام في المعدة.
  • أفكار متكررة أو مستمرة عن الموت، أو أفكار عن الانتحار، أو محاولات الانتحار، أو الانتحار.

مضاعفات الإكتئاب:

يعُد الاكتئاب اضطرابًا خطيرًا يمكن أن يكون وخيم الأثر على الشخص وعائلته. ويتفاقم الاكتئاب غالبًا في حالة إهمال علاجه، مما يؤدي إلى مشكلات انفعالية وسلوكية وصحية والتي تؤثر على كل مجالات الحياة.

وتتضمن المضاعفات المقترنة بالاكتئاب ما يلي:

  • تردي نوعية الحياة.
  • زيادة الوزن أو السمنة والتي يمكن أن تؤدي إلى أمراض القلب أو الداء السكري
  • العزل الاجتماعي
  • تعاطي المواد المخدرة
  • صعوبات العلاقات والمشكلات العائلية
  • مشاكل في المدرسة والعمل وانخفاض الإنتاجية
  • الألم المزمن والعلل الطبية العامة.
  • الشعور بالرغبة في الانتحار أو محاولات اقترافه أو فعله

 

 علاج الإكتئاب:

العلاجان الرئيسان للاضطراب الاكتئاب هما الأدوية و(العلاج النفسي). يعتمد منهج العلاج الذي يقترحه طبيبك على عوامل مثل:

  • مدى شدة الأعراض
  • رغبتك في مواجهة المشاكل العاطفية والظرفية التي تؤثر على حياتك
  • التفضيلات الشخصية
  • أساليب العلاج السابقة
  • قدرتك على تحمل الأدوية
  • مشاكل انفعالية أخرى قد تعانيها

اقرأ أيضًا : الفرق بين الاكتئاب الحاد والاكتئاب العادي

قد يكون العلاج النفسي أول شيء يوصى به للأطفال والمراهقين المصابين باضطراب الاكتئاب، وفي الاكتئاب الخفيف ولكن هذا يتوقف على الفرد. أحيانا يتطلب الأمر تناول مضادات الاكتئاب أيضًا

يمكن للعلاج النفسي أن يساعدك فيما يلي:

  • التكيف مع الأزمة أو صعوبة أخرى حالية
  • التعرف على المسائل التي تساهم في اكتئابك وتغيير السلوكيات التي تجعله أسوأ
  • التعرف على المعتقدات والسلوكيات السلبية واستبدالها بأخرى صحية وإيجابية
  • إيجاد أفضل الطرق لحل المشكلات والتعامل معها
  • استكشاف العلاقات والخبرات وتطوير تفاعلات إيجابية مع الآخرين
  • استعادة الإحساس بالرضا والتحكم في حياتك والمساعدة على إراحة أعراض الاكتئاب، مثل فقدان الأمل والغضب
  • تعلم وضع أهداف واقعية لحياتك

حمل تطبيق لبيه الآن من هنا

المصادر

National Institute of Mental Health (https://www.nimh.nih.gov/index.shtml)

Help Guide (https://www.helpguide.org)

Mayo Clinic (https://www.mayoclinic.org)

World Health Organization (https://www.who.int/ar)

American Psychological Association (https://www.apa.org)

Association for Behavioral and Cognitive Therapies (http://www.abct.org/Home/)

.DSM-5

علم النفس المرضي)،د. محمد عبدالعظيم سيد ، د. فدوى بشير المغيربي

 

 

كاتبة المقال: شروق الحديثي
RSS
Follow by Email
Twitter
Visit Us
Follow Me
YOUTUBE
LINKEDIN
Share