احجز جلسة فورية

محتاج جلسة بأقرب وقت؟ احجزها خلال 5 دقائق

أخطاء التواصل الاجتماعي: 7 عثرات تجنبها لبناء علاقات متينة مع محيطك

العلاقات الاجتماعية والتواصل مع الآخرين هي غريزة وطبيعة بشرية، وفي عالمنا المرتبط بوسائل التواصل الاجتماعي، أصبحت العلاقات الاجتماعية أكثر أهمية سواء كان ذلك في العمل أو الحياة الشخصية، فنحن نعيش في مجتمع يعتمد بشكل كبير على التواصل والتفاعل مع الآخرين، لكن قد نجد أنفسنا في بعض الأحيان نقع في أخطاء التواصل الاجتماعي التي تتسبب في تعقيد المواقف وتحطيم الثقة والتفاهم، وبالتالي التأثير سلبًا على علاقاتنا الاجتماعية.

ما أهمية التواصل الاجتماعي؟

بناء علاقات اجتماعية سليمة مع المحيط له أهمية كبيرة في حياتك الشخصية والمهنية، وهو أساسي لسعادتك وصحتك النفسية، فمثلًا أثبتت دراسة أن التواصل الاجتماعي الصحي والحصول على دعم اجتماعي قوي وخاصة في أوقات الأزمات يمكن أن يساعد في تقليل عواقب الاضطرابات الناجمة عن الصدمات بما في ذلك اضطراب ما بعد الصدمة.

لذا من الضروري أن تولي اهتمامًا كبيرًا لتعزيز العلاقات الاجتماعية السليمة في حياتك، ومن أهم الأسباب التي تبين أهمية ذلك نذكر: 

  • الدعم الاجتماعي: توفر العلاقات الاجتماعية السليمة دعمًا اجتماعيًا قويًا، فعندما تواجه تحديات أو مشاكل في حياتك، يمكن للأشخاص الذين تثق بهم أن يكونوا مصدرًا للعون والدعم العاطفي والمشورة، مما يساعدك في التغلب على الصعاب ويعزز شعورك بالراحة والأمان.
  • التفاهم والتسامح: تساعد العلاقات الاجتماعية السليمة على تعزيز التفاهم والتسامح بين الأشخاص، فعندما تكون في تواصل مستمر مع الآخرين وتفهم آراءهم ومشاعرهم، يمكنك بناء جسر من التفاهم والاحترام المتبادل، هذا يساعدك في تجنب النزاعات وحل المشكلات بشكل بناء.
  • فرص العمل والنجاح المهني: تلعب العلاقات الاجتماعية السليمة دورًا هامًا في فرص العمل والنجاح المهني، فعندما تبني شبكة قوية من العلاقات المهنية وتكون على صلة جيدة بالزملاء والمسؤولين، يمكنك الاستفادة من فرص التعلم والتطوير والترقية.
  • السعادة والرفاهية الشخصية: عندما تكون محاطًا بشبكة داعمة من العلاقات الاجتماعية السليمة، تشعر بالانتماء والتقبل والحب، فوجود أشخاص تثق بهم وتشعر بالراحة عند التحدث معهم ومشاركتهم أفراحك وأحزانك، يساهم في تحسين صحتك النفسية والعاطفية بشكل كبير.

ما هي أخطاء التواصل الاجتماعي؟

أحيانًا نقع في أخطاء في علاقاتنا مع الآخرين، مما يتسبب في سوء فهم وتوترات مع الآخرين سواء في الأسرة والأصدقاء أو في مكان العمل، وفي أغلب الأحيان تكون هذه الأخطاء غير مقصودة ولكنها تؤثر سلبًا على علاقاتك الاجتماعية، لذلك سنبين لك أهم الأخطاء والعثرات التي يجب تجنبها لبناء علاقات متينة مع محيطك:

انقطاع الاتصال العاطفي

يجب تجنب انقطاع الاتصال العاطفي والتعبير عن المشاعر، فقد بينت دراسة أن الأشخاص الذين يفتقرون إلى الشعور بالانتماء للآخرين والتواصل معهم أكثر عرضة لمشاكل الصحة السلوكية والنفسية، لكن أولئك الذين يشعرون بالانتماء هم أكثر سعادة وأقل عرضة للقلق والاكتئاب واليأس والشعور بالوحدة، فالتواصل العاطفي الصحيح يمكن أن يبني روابط عميقة وثقة في العلاقات الاجتماعية، لذلك قم بمشاركة مشاعرك واحترام مشاعر الآخرين لتعزيز التواصل العاطفي.

قلة الاهتمام والاستماع

واحدة من أكبر الأخطاء في التواصل الاجتماعي هي عدم إظهار الاهتمام الحقيقي بالآخرين وعدم الاستماع الجيد، فعندما تتحدث مع شخص آخر، كن حاضرًا بالكامل وامنحه اهتمامك الكامل، استمع بانتباه ودع الشخص يعبر عن أفكاره ومشاعره، قد يشعر الآخرون بالاحترام والتقدير عندما يشعرون بأنهم مستمعون جيدون.

الانغماس في الحديث عن الذات

يجب الحرص على عدم الانغماس في الحديث عن الذات فقط، قد يكون من السهل أن نشعر بالراحة عندما نتحدث عن أنفسنا، ولكن يجب أن نتذكر أن التواصل الاجتماعي يتعلق بالتفاعل مع الآخرين، فحاول أن تظهر اهتمامًا بما يقوله الآخرون وتطرح أسئلة تعزز الحوار وتعرفك على أفكارهم واهتماماتهم.

سوء فهم الإشارات غير اللفظية

تعتبر الإشارات غير اللفظية مثل: لغة الجسد وتعابير الوجه والنبرة الصوتية جزءًا مهمًا من التواصل الاجتماعي، لذلك يجب أن تكون حساسًا لتلك الإشارات وتحاول فهم المشاعر والمعاني المخفية وراءها، ففهم هذه الإشارات بشكل غير صحيح قد يؤدي إلى سوء فهم وتوتر العلاقات.

سوء إدارة الخلافات

الخلافات لا يمكن تجنبها في العلاقات الاجتماعية، ولكن يمكن إدارتها بشكل صحيح، فيجب عليك أن تكون قادرًا على التعامل مع المشاكل بشكل هادئ وبنّاء، وتجنب الانفعالات العاطفية الزائدة، حاول الاستماع إلى وجهات نظر الجميع والعمل على إيجاد حلول ترضي الجميع.

الاندفاع في الحكم والانتقاد

قد يكون من السهل التسرع في إصدار الحكم والانتقادات عندما نواجه آراء أو سلوكيات مختلفة، ولكن يجب أن تتذكر أن الاختلاف في الرأي أمر طبيعي وأنك يمكن أن تتعلم من وجهات النظر المختلفة، قم بممارسة التسامح والاحترام وحاول فهم وجهات نظر الآخرين قبل الحكم عليها.

الانعزال والانفصال

قد يكون الانشغال الزائد بالهواتف الذكية ووسائل التواصل الاجتماعي الرقمية، وقلة الوقت المخصص للتفاعل الحقيقي والاجتماعي هو أحد العثرات الشائعة في التواصل الاجتماعي، فقد أوضحت دراسة أن الإنترنت على الرغم من أنه يساعدنا في التواصل في بعض الأحيان، لكن الأبحاث وجدت أيضًا أن الوقت الزائد على الإنترنت قد يجعل تكوين علاقات حقيقية وواقعية أكثر صعوبة.

لذلك يجب عليك أن تحاول قضاء وقت جيد مع الأشخاص المحيطين بك والاستمتاع بالمحادثات الشخصية والأنشطة المشتركة، وحاول أيضًا قطع الاتصال الرقمي لبعض الوقت والتركيز على العلاقات الحقيقية والتواصل المباشر.

في النهاية، إن بناء علاقات اجتماعية سليمة ليس مجرد أمر ثانوي، بل هو أساسي لحياة صحية وسعيدة، وفهم أخطاء التواصل الاجتماعي وتعلم كيفية تجنبها هو خطوة هامة نحو بناء علاقات صحية ومتناغمة مع الآخرين لبناء علاقات متينة مع محيطك.

ولمعلومات أكثر حول موضوع التواصل الاجتماعي وأهميته، يمكنك التواصل مع الاختصاصي في لبيه من خلال تحميل تطبيق لبيه فهو يستطيع تقديم النصائح اللازمة لمساعدتك ودعمك.

المراجع: 123

العلاقات الاجتماعية والتواصل مع الآخرين هي غريزة وطبيعة بشرية، وفي عالمنا المرتبط بوسائل التواصل الاجتماعي، أصبحت العلاقات الاجتماعية أكثر أهمية سواء كان ذلك في العمل أو الحياة الشخصية، فنحن نعيش في مجتمع يعتمد بشكل كبير على التواصل والتفاعل مع الآخرين، لكن قد نجد أنفسنا في بعض الأحيان نقع في أخطاء التواصل الاجتماعي التي تتسبب في تعقيد المواقف وتحطيم الثقة والتفاهم، وبالتالي التأثير سلبًا على علاقاتنا الاجتماعية. ما أهمية التواصل الاجتماعي؟ بناء علاقات اجتماعية سليمة مع المحيط له أهمية كبيرة في حياتك الشخصية والمهنية، وهو أساسي لسعادتك وصحتك النفسية، فمثلًا أثبتت دراسة أن التواصل الاجتماعي الصحي والحصول على دعم اجتماعي قوي وخاصة في أوقات الأزمات يمكن أن يساعد في تقليل عواقب الاضطرابات الناجمة عن الصدمات بما في ذلك اضطراب ما بعد الصدمة. لذا من الضروري أن تولي اهتمامًا كبيرًا لتعزيز العلاقات الاجتماعية السليمة في حياتك، ومن أهم الأسباب التي تبين أهمية ذلك نذكر:  الدعم الاجتماعي: توفر العلاقات الاجتماعية السليمة دعمًا اجتماعيًا قويًا، فعندما تواجه تحديات أو مشاكل في حياتك، يمكن للأشخاص...

هذا المقال يتضمن معلومات علمية مُدققة، ومحتوى حصري لمدونة لبيه

للحصول على مزيد من المقالات ، واكمال قراءة هذا المقال. اشترك في قائمتنا البريدية
98

احجز جلسة فورية

محتاج جلسة بأقرب وقت؟ احجزها خلال 5 دقائق

مختصين مقترحين لمساعدتك
شارك المقال
انطباعك عن محتوى المقال
مفيد جدا
-
مفيد
-
عادي
1
لم أستفد
-
أفضل الأطباء النفسيين في السعودية وكيف يمكن التعرف عليهم؟
المقال التالي

أفضل الأطباء النفسيين في السعودية وكيف يمكن التعرف عليهم؟

هل يعتبر الطب الشعبي فعالاً أم أنه لا يرقَ لمستوى الطب الحديث؟
المقال السابق

هل يعتبر الطب الشعبي فعالاً أم أنه لا يرقَ لمستوى الطب الحديث؟

مقالات ذات صلة
تأثير السوشيال ميديا في حياتنا وآثارها على الفرد والمجتمع والشباب
تأثير السوشيال ميديا في حياتنا وآثارها على الفرد والمجتمع والشباب
العلاقات السامة في ضوء علم النفس
العلاقات السامة في ضوء علم النفس
كيف أتخلص من التعلق المرضي؟
كيف أتخلص من التعلق المرضي؟
اكتئاب ما بعد الانفصال
اكتئاب ما بعد الانفصال
6 خطوات لتجاوز ألم الانفصال
6 خطوات لتجاوز ألم الانفصال
كيف أنسى من تركني؟
كيف أنسى من تركني؟
لماذا أتجنب التعامل مع الآخرين؟
لماذا أتجنب التعامل مع الآخرين؟
ما هو الإهمال العاطفي في الزواج؟
ما هو الإهمال العاطفي في الزواج؟
ما هو الطلاق العاطفي؟
ما هو الطلاق العاطفي؟
كيف تتحررين من الزوج المتسلط؟
كيف تتحررين من الزوج المتسلط؟
لا أشعر بالانتماء لما حولي! كيف أتعامل مع هذا الشعور؟
لا أشعر بالانتماء لما حولي! كيف أتعامل مع هذا الشعور؟
لماذا عليك التخلص من الشخصيات السامة حولك؟
لماذا عليك التخلص من الشخصيات السامة حولك؟
التهديد بالطلاق أثناء الخلافات وأثره على الزواج
التهديد بالطلاق أثناء الخلافات وأثره على الزواج
كيف يؤدي عدم الأمان إلى فشل العلاقات؟
كيف يؤدي عدم الأمان إلى فشل العلاقات؟
لماذا أنا عاطفي جدًا؟
لماذا أنا عاطفي جدًا؟