سجل في تطبيق لـبـيـــه

واحصل على جلستك الأولى بخصم 15%

كيف أحمي طفلي من الأحداث الصادمة؟

قد تتساءل كيف تحمي طفلك من الأحداث الصادمة؟، خاصة مع تأثر رد فعل طفلك على أي حدث صادم تأثرًا كبيرًا باستجابتك على هذا الحدث؛ إذ أن الأطفال من جميع الأعمار (حتى المراهقين) يلجأون إلى والديهم للحصول على الراحة والطمأنينة في أوقات الأزمات؛ لذلك من من المهم أن تتخذ خطوات دقيقة وصحيحة فيما يخصك ويخص طفلك القادر على ملاحظة القلق والتوتر عليك.

حماية الطفل من الأحداث الصادمة 

هناك العديد من الطرائق لحماية طفلك من الأحداث الصادمة، من ضمنها: 

تذكر أن الأطفال يتفاعلون مع الأحداث الصادمة بطرق مختلفة

يمكن أن تكون مشاعرهم متذبذبة وغير ثابتة، فيكون طفلك مزاجيًا ومنسحبًا في أوقات معينة، وحزينًا وخائفًا في أوقات أخرى، وهنا لا توجد طريقة صحيحة أو خاطئة للشعور بها بعد حدث صادم، لذا لا تحاول أن تجبره على ما يجب أن يفكر فيه أو يشعر به.

اسمح له بالحزن على أي خسائر

امنح طفلك وقتًا للشفاء والحزن على أي خسائر، فمن الممكن أن يكون قد تعرض لها نتيجة الكارثة أو الحدث الصادم، مثل: فقدان صديق أو قريب أو حيوان أليف أو منزل أو ببساطة تغيير الروتين الذي اعتاد عليه في حياته.

امنع طفلك من استعادة الحدث الصادم والتفكير به مجددًا

يمكن أن يؤدي التفكير باستمرار في لحظات الحدث الصادم أو إعادة تذكرها إلى إرباك الجهاز العصبي لطفلك، لذلك شجعه على الأنشطة التي تبقي عقله مشغولاً حتى لا يركز فقط على الحدث الصادم، كأن تقرأ له قصة أو عن طريق ممارسة الألعاب معًا أو مشاهدة فيلم مضحك.

شجع طفلك على مشاركة مشاعره علانية

دعه يعرف أن أي مشاعر يعانيها هي أمر طبيعي، حتى المشاعر السلبية سوف تمر إذا انفتح طفلك عليها وتقبلها، وقد تواجه صعوبة في كون طفلك (خصوصًا المراهقين) قد يتردد في التحدث عن مشاعره معك، وهنا يمكنك تشجيعه على الثقة في شخص بالغ آخر أنت تثق به مثل: صديق للعائلة أو قريب أو معلم أو مدرب، لأنه من المهم للطفل أن يتحدث (حتى لو لم يتحدث معك أنت كونك والده).

التخلص من التوتر ضمن جو العائلة

حتى الأطفال الصغار يمكنهم استخدام تمارين تنفس بسيطة لتخفيف التوتر والشعور براحة أكبر في العالم، وبحسب دراسة جديدة (2021 .Obradović et al) أجراها باحثون من جامعة ستانفورد تبين أن أخذ القليل من الأنفاس البطيئة والعميقة يقلل بشكل كبير من الإثارة الفسيولوجية عند الأطفال الصغار، بينما قد يتمكن الأطفال الأكبر سنًا من إتقان تقنيات الاسترخاء الأخرى.  

اجعل طفلك يشعر بالأمان مرة أخرى

يمكن أن يساعد العناق والطمأنينة في جعل الطفل في أي عمر يشعر بالأمان، وربما قد يحاول المراهقون تجنب عناقك، لكن يبقى قربك الجسدي منهم مهم في جعلهم يشعرون بالأمان مرة أخرى. 

اعترف بمخاوف طفلك والتحقق من صحتها

قد يثير الحدث الصادم مخاوف ومشاكل غير مرتبطة بطفلك، وتأتي راحة طفلك هنا من الشعور والفهم والقبول من قبلك، لذلك اعترف بمخاوفه مهما كانت غريبة بالنسبة لك.

لا تضغط على طفلك للتحدث

قد يكون من الصعب جدًا على بعض الأطفال التحدث عن تجربة مؤلمة، وقد يجد الأطفال الصغار أنه من الأسهل لهم رسم صورة توضح مشاعرهم بدلاً من التحدث عنها، ثم يمكنك بعد ذلك التحدث مع طفلك حول ما رسمه.

كن صادقًا

صحيح أن طبيعة المعلومات التي تشاركها مع طفلك تختلف حسب عمره وطبيعة شخصيته، لكن يبقى الصدق من أهم النقاط عندما تتحدث معه، لذلك لا تنكر الاعتراف بخطأ ما في حال وجود خطأ.

اتباع طفلك لنظام غذائي صحي

يمكن أن يؤثر الطعام الذي يتناوله طفلك تأثيرًا على مزاجه وقدرته على التعامل مع التوتر والأحداث الصادمة، ويمكن أن تؤدي الأطعمة المصنعة والمشروبات السكرية والوجبات السريعة إلى تقلبات مزاجية وتفاقم أعراض التوتر الناجم عن حدث صادم، وقد وجدت إحدى الدراسات (2013 .Michels et al) أن تناول الأطعمة غير الصحية زاد معدل هرمون التوتر (الكوتيزول) في الجسم، بينما يساعد تناول الكثير من الفاكهة والخضروات الطازجة والبروتين عال الجودة والدهون الصحية (خاصة أحماض أوميغا 3 الدهنية) طفلك على التعامل بشكل أفضل مع التقلبات المزاجية التي تأتي بعد تجربة مزعجة، لذلك:

  • ركز على طبيعة النظام الغذائي العام بدلاً من الأطعمة المحددة، إذ يجب أن يأكل الأطفال طعامًا كاملاً ومعالجًا بأقل قدر ممكن، أي طعام أقرب ما يكون إلى شكله الطبيعي قدر الإمكان.
  • أوقف الأطعمة المقلية والحلويات والوجبات السريعة والدقيق المكرر؛ لأنها يمكن أن تؤثر سلبًا على مزاج الطفل.
  • اطبخ المزيد من الوجبات في المنزل، إذ تحتوي وجبات المطاعم والوجبات الجاهزة على المزيد من السكر المضاف والدهون غير الصحية، لذا فإن الطبخ في المنزل يمكن أن يكون له تأثير كبير على صحة أطفالك.
  • اجعل أوقات الوجبات أكثر من مجرد طعام، فاجتماع العائلة حول طاولة الطعام لتناول وجبة فرصة مثالية للتحدث والاستماع إلى طفلك بعيدًا عن إلهاء التلفزيون أو الهواتف أو أجهزة الكمبيوتر.

تشجيع النشاط البدني

يقلل النشاط البدني إفراز هرمونات التوتر، ويطلق الإندورفينات التي تعزز المزاج، ما يساعد طفلك على الحصول على النوم أفضل في الليل، لذلك:

  • ابحث عن رياضة يستمتع بها طفلك: يمكن أن تساعد أنشطة مثل كرة السلة أو كرة القدم أو الجري أو فنون الدفاع عن النفس أو السباحة التي تتطلب تحريك الذراعين والساقين في تحفيز الجهاز العصبي لطفلك، وتحريره من الشعور بأنه مثبط، الذي غالبًا ما يشعر به بعد تجربة حدث صادم.
  • اعرض على طفلك أن تشاركه في الرياضة أو الألعاب أو الأنشطة البدنية: إذا قاوم طفلك تشجيعك له على الحركة جرب أن تشغل بعض الموسيقى المفضلة لديه والرقص معًا، وبمجرد أن يتحرك الطفل سوف يشعر بحيوية أكبر، أو شجعه على الخروج للعب مع الأصدقاء أو الحيوانات الأليفة.
  • حدد موعدًا لنزهة عائلية تتضمن المشي لمسافات طويلة أو الذهاب إلى البحيرة أو الشاطئ: يمكن أن يؤدي قضاء الوقت في الطبيعة إلى تخفيف التوتر وتعزيز المزاج العام للطفل.
  • اصطحب طفلك إلى ملعب أو مركز نشاط مخصص للعب الأطفال أو رتب مواعيد معينة للعب.
  • الاهتمام بصحتك النفسية كوالد: هذا سيجعلك تهدئ طفلك وأكثر قدرة على مساعدته، لأن دافع الطفل لتقليد والديه قوي جدًا، فإذا رأى طفلك أنك تتخذ خطوات معينة للتعامل مع آثار الأحداث الصادمة فمن المحتمل أن يتبعها.

عادة ما تزول المشاعر السلبية التي تنتاب الطفل بعد الأحداث الصادمة (مثل القلق والذنب واليأس) خلال وقت قصير نسبيًا (نحو 6 اسابيع)، ومع ذلك إذا كانت ردة فعل الطفل شديدة لدرجة أنها بدأت تعيق حياته اليومية، أو إذا بدأت الأعراض تسوء بمرور الوقت فقد تحتاج إلى مساعدة المختصين. حمل تطبيق لبيه للتواصل مع المختصين ومساعدتك أنت وطفلك على عيش حياة أفضل وأكثر صحة نفسية.

المراجع 

1- Jelena Obradović, et al. “Taking a few deep breaths significantly reduces children’s physiological arousal in everyday settings: Results of a preregistered video intervention”. Dev Psychobiol. 2021 Dec;63(8):e22214. doi: 10.1002/dev.22214.

2- Nathalie Michels, et al. “Relation between salivary cortisol as stress biomarker and dietary pattern in children”. Psychoneuroendocrinology. 2013 Sep;38(9):1512-20. doi: 10.1016/j.psyneuen.2012.12.020. Epub 2013 Jan 16.

3- Helping Children Cope with Traumatic Events, www.helpguide.org, retrieved 20/ 10/ 2023.

4- Helping Children Cope After a Traumatic Event, childmind.org, retrieved 20/ 10/ 2023.

5- Helping Your Child Heal After Trauma, kidshealth.org, retrieved 21/ 10/ 2023.

قد تتساءل كيف تحمي طفلك من الأحداث الصادمة؟، خاصة مع تأثر رد فعل طفلك على أي حدث صادم تأثرًا كبيرًا باستجابتك على هذا الحدث؛ إذ أن الأطفال من جميع الأعمار (حتى المراهقين) يلجأون إلى والديهم للحصول على الراحة والطمأنينة في أوقات الأزمات؛ لذلك من من المهم أن تتخذ خطوات دقيقة وصحيحة فيما يخصك ويخص طفلك القادر على ملاحظة القلق والتوتر عليك. حماية الطفل من الأحداث الصادمة  هناك العديد من الطرائق لحماية طفلك من الأحداث الصادمة، من ضمنها:  تذكر أن الأطفال يتفاعلون مع الأحداث الصادمة بطرق مختلفة يمكن أن تكون مشاعرهم متذبذبة وغير ثابتة، فيكون طفلك مزاجيًا ومنسحبًا في أوقات معينة، وحزينًا وخائفًا في أوقات أخرى، وهنا لا توجد طريقة صحيحة أو خاطئة للشعور بها بعد حدث صادم، لذا لا تحاول أن تجبره على ما يجب أن يفكر فيه أو يشعر به. اسمح له بالحزن على أي خسائر امنح طفلك وقتًا للشفاء والحزن على أي خسائر، فمن الممكن أن يكون قد تعرض لها نتيجة الكارثة أو الحدث الصادم، مثل: فقدان صديق...

هذا المقال يتضمن معلومات علمية مُدققة، ومحتوى حصري لمدونة لبيه

للحصول على مزيد من المقالات ، واكمال قراءة هذا المقال. اشترك في قائمتنا البريدية
127

احجز جلستك الآن

ابحث عن الطبيب المناسب لك أو اطلب مساعدة فريقنا لترشيح الطبيب المناسب لك.

هل تبحث عن استشارات نفسية مميزة؟

اختر من خلال لبيه من يناسبك من المختصين ذوي الخبرة الكبيرة

للشركات والأعمال نقدم لكم

برنامج الصحة و الرفاهية النفسية للموظفين

مختصين مقترحين لمساعدتك
شارك المقال
انطباعك عن محتوى المقال
مفيد جدا
1
مفيد
-
عادي
-
لم أستفد
-
كيف تتخلص من الخوف والوسواس؟
المقال التالي

كيف تتخلص من الخوف والوسواس؟

كيف أرفع مستوى الوعي الذاتي لدي؟
المقال السابق

كيف أرفع مستوى الوعي الذاتي لدي؟

مقالات ذات صلة
تأثير السوشيال ميديا في حياتنا وآثارها على الفرد والمجتمع والشباب
تأثير السوشيال ميديا في حياتنا وآثارها على الفرد والمجتمع والشباب
علاج الخوف عند الاطفال ليتعلم الكبار طرق دعم الصغار واحتواء مشاعرهم
علاج الخوف عند الاطفال ليتعلم الكبار طرق دعم الصغار واحتواء مشاعرهم
كيف أتعامل مع الزوج النرجسي؟
كيف أتعامل مع الزوج النرجسي؟
كيف أتعافى من آثار الطفولة المؤلمة؟
كيف أتعافى من آثار الطفولة المؤلمة؟
5 طرق لتقوية ثقة طفلك بنفسه
5 طرق لتقوية ثقة طفلك بنفسه
اكتئاب الحمل في الشهور الاخيره وأهم الأعراض وتأثيرها على الجنين وطرق العلاج
اكتئاب الحمل في الشهور الاخيره وأهم الأعراض وتأثيرها على الجنين وطرق العلاج
كيف تؤثر الإعلانات في سلوكنا ونصائح لعلاج آثارها السلبية على الأطفال والمراهقين
كيف تؤثر الإعلانات في سلوكنا ونصائح لعلاج آثارها السلبية على الأطفال والمراهقين
الوسواس القهري عند الأطفال: العوامل المؤهبة وطرق التدبير
الوسواس القهري عند الأطفال: العوامل المؤهبة وطرق التدبير
كيف أتصرف عند تعرض طفلي للتحرش؟
كيف أتصرف عند تعرض طفلي للتحرش؟
6 خطوات لتجاوز ألم الانفصال
6 خطوات لتجاوز ألم الانفصال
اكتئاب الحمل
اكتئاب الحمل
تأثير الإهمال الوالدي في الطفولة على حياة الفرد
تأثير الإهمال الوالدي في الطفولة على حياة الفرد
علاج الأطفال بعد صدمة التحرش
علاج الأطفال بعد صدمة التحرش
كيف يمكنني علاج التأتأة أو التلعثم؟
كيف يمكنني علاج التأتأة أو التلعثم؟
كيف يمكن علاج القلق الاجتماعي عند المراهقين؟
كيف يمكن علاج القلق الاجتماعي عند المراهقين؟