الوسواس القهري

اعراض الوسواس القهري هي علامات لاضطراب نفسي يصيب الكثير من الناس في صور وأشكال كثيرة، تتمحور الأعراض في بعض الأفكار والوساوس التي تسيطر على ذهن الإنسان وتظل تتكرر بطريقة مبالغ فيها وتؤثر بشكل سلبي على حياته وحالته النفسية وتخلق منه إنسانًا متوتراً وقلقًا طوال الوقت، يكرر التصرفات والكلمات والعبارات، عيونه لا تكف عن الحركة وذهنه لا يتوقف عن التفكير وفي النهاية يصاب باكتئاب وعصبية ويصبح من الصعب التعامل معه، مما يستدعي العلاج قبل تفاقم الأعراض وتعقد الحالة.

أعراض الوسواس القهري

المصاب بالوساوس يعاني من مجموعة من الأعراض التي تتسبب في الإتيان بتصرفات تبدو غريبة وغير طبيعية، وأهم علامات المشكلة ما يلي:

  • خوف الشخص المبالغ فيه من الإصابة بالعدوى والمرض.
  • الاهتمام المبالغ فيه بالنظافة والنظام الترتيب بشكل يشبه الهوس.
  • المعاناة من الأفكار والتخيلات الغير طبيعية.
  • الخوف من حدوث كارثة مفاجئة مثل الانهيارات والزلازل والحرائق.
  • تخيل صور ومشاهد جنسية.
  • الميول العدوانية.
  • خوف الشخص المستمر من أن يكون سببًا في إلحاق الأذى والضرر بالمحيطين.
  • يقوم الشخص بتكرار جمل وعبارات ثابتة عدة مرات وبشكل غير طبيعي.
  • يتجنب الشخص بعض الأشياء التي يظن أنها سببًا في حظه السيئ، مثل الخوف من بعض الأرقام والألوان.
  • تكرار بعض التصرفات بشكل قهري، مثل غسيل اليدين أو تناول الأدوية، وهو ا يعرف بالسلوك القهري.
  • التوتر المستمر والعصبية الشديدة، خاصة عند حدوث موقف يتعارض مع أفكار الشخص الوسواسية كأن يتعرض للاتساخ مثلاً.
  • الإصابة بالالتهابات الجلدية بسبب الإفراط في النظافة.
  • التعرض للأمراض النفسية الناتجة عن الضغط العصبي الذي يسببه الوسواس القهري، مثل الاكتئاب والرهاب الاجتماعي.
  • الشك المستمر في أي تصرف أو شخص غريب.
  • الخوف المستمر من التلوث والاتساخ.
    يشك الشخص في إغلاق النار او الأبواب ويعيد التأكيد مرات كثيرة.
  • الرغبة في الصراخ بصوت مرتفع بألفاظ غريبة وبذيئة تتنافى من الدين والآداب العامة.
  • تجنب التجمعات ورفض مصافحة الآخرين خوفًا من العدوى والتلوث.
  • نتف الشعر من ضمن أعراض الوسواس القهري.
  • الاهتمام المبالغ فيه بالشكل الخارجي والمظهر ليبدو الإنسان في صورة أجمل.

 

أنواع السواس القهري

التعرف على اعراض الوسواس القهري يحتاج لمعرفة أنواع الوساوس لأن كل نوع منها يتسبب في ظهور علامات مختلفة ومميزة، وذلك كالتالي:

  • الوسواس من الأذى، هذه الحالة تتسبب في تواتر الكثير من الأفكار السلبية والعدوانية وخوف الشخص من أن يكون سببًا في أذي المحيطين به.
  • الخوف من التلوث، يشعر الشخص بأفكار وسواسية متعلقة بالنظافة بشكل مبالغ فيه، حيث يخشى أن يتعرض للاتساخ.
  • الوسواس القهري الفكري، يراود الشخص أفكار كثيرة غير منطقية وغير طبيعية مثل الأفكار الجنسية والعدوانية.
  • الخوف من تلوث الفكر، يخشى الشخص أن يتأثر ذهنه بأفكار غيره أو بأي أفكار ومعتقدات لا تتماشى مع طبيعته، فيجد نفسه يخشى الكلمات والعبارات والذكريات المؤلمة ويتجنبها.
  • الخوف على الأهل، وسواس شديد القوة يصيب الآباء والأمهات على وجه التحديد، حيث يتسرب لديهم خوف مستمر وأفكار مخيفة متعلقة بالأسرة والأبناء وفقدانهم، ويتخيل الشخص حوادث ومصائب تحدث لهم وتشعره بالحزن والضيق.
  • وسواس التخزين، هذه الحالة تصيب البعض وتجعلهم يقوموا بتخزين أشياء قديمة وبالية ظنًا منهم أنهم يمكن أن يحتاجون إليها في المستقبل، مثل الأكياس القديمة والأواني الفارغة والصحف والمجلات القديمة، مما يسبب تكدس الأشياء في المنزل دون سبب.
  • وسواس الشك، هذه الحالة من أعراضها تكرار التأكد من غلق الأبواب والكهرباء، ليعود الشخص لمنزله ويتأكد من غلق كل شيء مرات عديدة.
  • الوسواس القهري في الدين، يتسبب ذلك في تكرار الوضوء والصلاة والتعرض لأفكار كثيرة متعلقة بالدين والعقيدة والتشكك فيها.
  • وسواس النظام، تظهر تصرفات على الشخص تجعله لديه هوس شديد بالنظام والترتيب.
  • وسواس السيطرة، يعاني الشخص من الخوف المستمر من عدم القدرة على إيقاف تصرفات معينة أمام الآخرين، مثل الصراخ بصوت مرتفع أو التحدث بألفاظ غير لائقة.

الوسواس القهري في الدين

نوع من أنواع الوساوس التي تصيب الشخص وتؤثر على عاداته المتعلقة بالدين والعقيدة ليصبح قلقًا بشكل كبير على كل ما يخص الدين والعبادات، وأهم اعراض الوسواس القهري الديني ما يلي:

  • الشعور المستمر بأن الشخص ارتكب معصية ويستحق العقاب.
  • يشعر الشخص أنه نهايته اقتربت وأنه سيذهب للنار والجحيم.
  • العصبية الشديدة عند التحدث عن أي أمر متعلق بالدين.
  • البحث المستمر عن الأماكن الدينية وزيارتها والتماس الراحة فيها.
  • الابتعاد عن الأشخاص والأماكن التي يظن الشخص أنها سببًا في ارتكابه للذنوب، ويصبح دائم الشك في كل الناس.
  • إعادة وتكرار الصلاة والشك المستمر في صحتها.
  • تكرار الوضوء بشكل مبالغ فيه.
  • تكرار بعض العبارات الدينية في الذهن وعدم القدرة على إيقافها.

علاج الوسواس القهري نهائيًا

تم التعرف على اعراض الوسواس القهري والتي تشير إلى جحيم يعيش فيه المصاب بهذا الاضطراب النفسي وحاجته الملحة للعلاج، ويحتاج مريض الوسواس القهري إلى خطة علاجية عبارة عن مزيج بين العلاج النفسي والسلوكي والجلسات النفسية التي يحاول الطبيب من خلالها تعديل وتغيير أفكار المريض وتوجيهه لطرق الخلاص من الوسواس، مع العلاج الدوائي بوصف الأدوية التي تساعد على تحسين الحالة النفسية والخروج من المشكلة، بشرط الالتزام بتعليمات الطبيب.

 

اعراض الوسواس القهري وعلامات ومؤشرات هذا الاضطراب النفسي هي الأجراس التي تشير للمصاب ولأسرته أنه يحتاج لعلاج سريع قبل أن تسيطر عليه الأفكار السلبية والوساوس، لأن استمرارها يتسبب في تدمير حياة من يعاني منها وتدخله في نوبات اكتئاب وحزن عميق، خاصة أنها تجعله يعيش أسيراً لها وتحت سيطرتها باستمرار، دائرة مظلمة الخروج منها لابد أن يكون بالاعتماد على طبيب موثوق فيه وباتباع نظام علاجي مميز.

بإمكانك الحصول على استشارة الآن مع أطباء نفسيين عبر تطبيق لبيه، وهو التطبيق العربي الأول المتخصص في الاستشارات النفسية

تطبيق لبيه

مشاركة المقالة