سجل في تطبيق لـبـيـــه

واحصل على جلستك الأولى بخصم 25%

ما الفرق بين الوسواس القهري واضطرابات الأكل؟

نتخيّل غالبًا عندما نفكر بالوسواس القهري واضطرابات الأكل القيام ببعض العادات غير الصحية بشكل متكرر سواء أثناء تناول الطعام أو عند ممارسة أي نشاط آخر ليتحسن الشعور بعدها بشكل ملحوظ، لكن تتشابه بعض أعراض هذه الاضطرابات، ويخطئ الكثير من الناس وحتى الأطباء بالتفريق بينها أحيانًا.

ما هي العلاقة بين الوسواس القهري واضطرابات الأكل؟

تؤثر اضطرابات الأكل على الصحة الجسدية والنفسية للشخص من خلال ممارسة مجموعة من العادات الضارة على الجسم أثناء تناول الطعام، وتشمل  فقدان الشهية واضطراب الشراهة. كما يمكن أن تترافق أيضًا مع اضطرابات نفسية أخرى، بما في ذلك الإصابة بالوسواس القهري.

 يتصف اضطراب الوسواس القهري بنمط من الأفكار والمخاوف التي تؤدي إلى القيام بأفعال متكررة بشكل قسري. تؤثر هذه الوساوس والأفعال القهرية سلبًا على صحة الشخص وتمنعه من ممارسة نشاطاته اليومية. 

تشير دراسة (Kaye, 2004)، التي أجريت على أكثر من 600 شخص يعاني من اضطرابات الأكل، إصابة ما يقارب 60% من المشاركين باضطرابات القلق بشكل متزامن، كما أنهم أكثر عرضة للإصابة بالوسواس القهري بنسبة تتراوح من 11% إلى 69%.

تتشارك اضطرابات الأكل والوسواس القهري بوجود الوساوس والأفعال القهرية، ولكن تقتصر هذه الأفكار والمخاوف عادةً على الأمور التي تتعلق بالطعام أو الوزن عند المصابين باضطرابات الأكل، بالإضافة لممارسة التمارين الرياضية بشكل مفرط، أو عدّ السعرات الحرارية بنظامهم الغذائي.

 قد يعاني هؤلاء الأشخاص أيضًا من أعراض الوسواس القهري، حيث أظهرت دراسة (Bang, 2020)، وجود خطر متزايد للإصابة بأحد اضطرابات الأكل عند النساء المصابات بالوسواس القهري في المستقبل. كما يذكر الأشخاص الذين يعانون من اضطرابات الأكل حدوث أعراض مشابهة جدًا لأعراض الوسواس القهري مثل: ظهور مخاوف متكررة حول الطعام ووزن الجسم والمظهر الخارجي، والقيام بأفعال محددة للتخلص من هذه المخاوف كفحص الجسم والوزن بشكل متكرر.

لكن يكمن الفرق بين الحالتين، بأن الأشخاص الذين يعانون من اضطرابات الأكل لا ينظرون إلى هذه الأفكار والسلوكيات على أنها تشكّل مشكلة لهم، بل تساعدهم أيضًا بالحفاظ على حالتهم النفسية مستقرة. بينما يجد المصابون بالوسواس القهري هذه الأفكار والسلوكيات مزعجة أو مقلقة عادةً.

كيف يؤثر الوسواس القهري واضطرابات الأكل على صحتك؟

قد يؤدي وجود كلتا الحالتين معًا إلى زيادة شدة الأعراض والمضاعفات، وصعوبة العلاج، حيث أثبتت دراسة (Levinson, 2019)، ارتباط الوساوس بشكل كبير بأعراض اضطراب الأكل، عند الأشخاص الذين يعانون من الوسواس القهري وفقدان الشهية العصبي بنفس الوقت. كما تؤدي اضطرابات الأكل لمشاكل صحية كبيرة، بالإضافة لزيادة خطر الوفاة، وبالتالي يساهم وجود كلتا الحالتين في ظهور أعراض أشد ونتائج أسوأ على المدى البعيد.

 من المحتمل بسبب تداخل الأعراض، أن يكون الشخص المصاب باضطراب الأكل مصابًا أيضًا بالوسواس القهري، لكنه غير مشخّص بعد، وقد تؤدي بحال الإهمال، إلى تعقيد وصعوبة العلاج، حيث تفاقم الوساوس غير المعالجة من شدة اضطراب الأكل، كما تحمل هذه الحالات مضاعفات طبية خطيرة، بما في ذلك مشاكل القلب والأوعية الدموية والجهاز الهضمي والغدد والأعصاب، والتي يمكن تفاديها من خلال العلاج المبكر المناسب.

كيف يمكن تشخيص الوسواس القهري واضطرابات الأكل؟

يتمكن الطبيب أو المعالج النفسي المختص من تشخيص الحالة عبر فحص الأعراض والدوافع الكامنة وراء ظهورها، وتُعزى هذه الأعراض أحيانًا إلى أحد اضطرابات الأكل مع تجاهل تأثير الوسواس القهري؛ نظرًا لأنها قد تؤدي إلى تغيرات كبيرة وواضحة بوزن الجسم والمضاعفات الصحية الأخرى، ثم يجري الطبيب تقييم نفسي وفحص جسدي شامل، كما يمكن أن يطلب فحوصات طبية إضافية، لتقييم الصحة العامة والتحقق من حدوث المضاعفات.

قد تكون الخطة العلاجية معقدة، بحالات تداخل الأعراض، لكن توجد عدة علاجات فعالة لكل من اضطرابات الأكل والوسواس القهري، وعادةً ما تتكون الخطة العلاجية من الأدوية وأساليب العلاج النفسي.

يتم وصف الأدوية النفسية مثل: مضادات الاكتئاب أحيانًا؛ لتخفيف أعراض القلق أو الاكتئاب التي تترافق مع اضطرابات الأكل والوسواس القهري، ويعتبر العلاج النفسي جزءًا مهمًا من الخطة العلاجية، وأكثرها فعالية العلاج السلوكي المعرفي والعلاج بالتعرض والاستجابة.

1) العلاج السلوكي المعرفي (CBT): يساهم بشكل فعال في تخفيف أعراض الوسواس القهري واضطرابات الأكل، من خلال تعليم الشخص كيفية تعديل أنماط التفكير والسلوك والتعرف على المخاوف السلبية والتخلص منها.

2) العلاج بالتعرض والاستجابة: تعتبر هذه الطريقة فعالة في تدبير الوسواس القهري، حيث يقوم المعالج النفسي بتعريض العميل للقلق أو تقليد المواقف التي تسبب الوساوس، ثم تعديل طريقة الاستجابة، لمنعه من القيام بالأفعال القهرية.

كيف يمكنك التعامل مع الوسواس القهري واضطرابات الأكل؟

بالإضافة إلى استشارة طبيبك النفسي، يمكن أن تساعدك بعض الاستراتيجيات في التعامل مع الوسواس القهري واضطرابات الأكل. تشمل الخطوات التي يمكنك اتخاذها ما يلي:

  1. تعزيز الرعاية الذاتية: إن رعاية صحتك الجسدية والنفسية أمر بالغ الأهمية، تأكد من الحصول على قسط كاف من النوم، والانخراط في الأنشطة التي تشعرك بالسعادة.
  2. ممارسة تمارين التأمل والاسترخاء: يكون التعامل مع الاضطرابات النفسية أكثر صعوبة عندما تشعر بالقلق والتوتر، وقد تساعدك بعض الطرق مثل: التنفس العميق والتخيّل الموّجه واسترخاء العضلات التدريجي في تحسين صحتك الجسدية والنفسية.
  3. اليقظة الذهنية: يمكن أن تحسّن ممارسة اليقظة من الوعي الذاتي، وتساعدك على التعامل بشكل أفضل مع التوتر، من خلال التركيز على اللحظة الحالية بدلًا من القلق بشأن الماضي أو المستقبل.
  4. سجّل يومياتك: قد تساعدك كتابة اليوميات على فهم تجاربك وأنماط تفكيرك المختلفة وتحديد كل ما يحفزك على الاستمرار.
  5. الانضمام لمجموعات الدعم: يمكن أن تكون مجموعات الدعم النفسي مصدرًا أساسيًا للعلاج عند التعافي من اضطراب الأكل أو التعامل مع حالة أخرى مثل: الوسواس القهري. أظهرت نتائج دراسة (Worall, 2018)، فعالية مجموعات الدعم النفسي في تحسين العلاقات الاجتماعية ومهارات التأقلم والأعراض النفسية على مدى فترة طويلة من الزمن، عند الأشخاص المصابين باضطرابات نفسية.

تعتبر اضطرابات الأكل والوسواس القهري، حالات نفسية خطيرة، ويمكن أن تحمل عواقب صحية خطيرة. يُنصح باستشارة طبيب نفسي مختص إذا كنت تعاني من أي أعراض جديدة لتقييمها ووضع خطة علاجية مناسبة تساعدك على التعافي من اضطراب الأكل والتخلّص من أعراض الوسواس القهري بشكل تام.

يمكنك من خلال تحميل تطبيق لبيه، حجز موعد استشارة نفسية عبر الإنترنت، أو الانضمام لمجموعات الدعم النفسي، وبدء رحلة الشفاء، بأقل التكاليف وبخطوات سهلة.

المراجع 

1- Kaye WH, Bulik CM, Thornton L, Barbarich N, Masters K. “Comorbidity of anxiety disorders with anorexia and bulimia nervosa”. Am J Psychiatry. 2004 Dec;161(12):2215-21. doi: 10.1176/appi.ajp.161.12.2215. PMID: 15569892.

2- Bang, L., Kristensen, U.B., Wisting, L. et al. “Presence of eating disorder symptoms in patients with obsessive-compulsive disorder“. BMC Psychiatry 20, 36 (2020). https://doi.org/10.1186/s12888-020-2457-0

3- Cheri A. Levinson, Leigh C. Brosof, Shruti Shankar Ram, Alex Pruitt, Street Russell, Eric J. Lenze,”Obsessions are strongly related to eating disorder symptoms in anorexia nervosa and atypical anorexia nervosa”, Eating Behaviors, Volume 34, 2019, 101298, ISSN 1471-0153, https://doi.org/10.1016/j.eatbeh.2019.05.001

4- Worrall, Hugh; Schweizer, Richard; Marks, Ellen; Yuan, Lin; Lloyd, Chris; and Ramjan, Rob, “The effectiveness of support groups: a literature review” (2018). Faculty of Science, Medicine, and Health -Papers: part A. 5441. 

5- Understanding Obsessive Compulsive Disorder and Eating Disorders, www.verywellmind.com, retrieved on 1/6/2023. 6- The Relationship Between Eating Disorders and OCD Part of the Spectrum, iocdf.org, retrieved on 1/6/2023.

نتخيّل غالبًا عندما نفكر بالوسواس القهري واضطرابات الأكل القيام ببعض العادات غير الصحية بشكل متكرر سواء أثناء تناول الطعام أو عند ممارسة أي نشاط آخر ليتحسن الشعور بعدها بشكل ملحوظ، لكن تتشابه بعض أعراض هذه الاضطرابات، ويخطئ الكثير من الناس وحتى الأطباء بالتفريق بينها أحيانًا. ما هي العلاقة بين الوسواس القهري واضطرابات الأكل؟ تؤثر اضطرابات الأكل على الصحة الجسدية والنفسية للشخص من خلال ممارسة مجموعة من العادات الضارة على الجسم أثناء تناول الطعام، وتشمل  فقدان الشهية واضطراب الشراهة. كما يمكن أن تترافق أيضًا مع اضطرابات نفسية أخرى، بما في ذلك الإصابة بالوسواس القهري.  يتصف اضطراب الوسواس القهري بنمط من الأفكار والمخاوف التي تؤدي إلى القيام بأفعال متكررة بشكل قسري. تؤثر هذه الوساوس والأفعال القهرية سلبًا على صحة الشخص وتمنعه من ممارسة نشاطاته اليومية.  تشير دراسة (Kaye, 2004)، التي أجريت على أكثر من 600 شخص يعاني من اضطرابات الأكل، إصابة ما يقارب 60% من المشاركين باضطرابات القلق بشكل متزامن، كما أنهم أكثر عرضة للإصابة بالوسواس القهري بنسبة تتراوح من 11% إلى...

هذا المقال يتضمن معلومات علمية مُدققة، ومحتوى حصري لمدونة لبيه

للحصول على مزيد من المقالات ، واكمال قراءة هذا المقال. اشترك في قائمتنا البريدية
530

احجز جلستك الآن

ابحث عن الطبيب المناسب لك أو اطلب مساعدة فريقنا لترشيح الطبيب المناسب لك.

هل تبحث عن استشارات نفسية مميزة؟

اختر من خلال لبيه من يناسبك من المختصين ذوي الخبرة الكبيرة

للشركات والأعمال نقدم لكم

برنامج الصحة و الرفاهية النفسية للموظفين

مختصين مقترحين لمساعدتك
شارك المقال
انطباعك عن محتوى المقال
مفيد جدا
1
مفيد
-
عادي
-
لم أستفد
-
طفلي عنيف، كيف أتعامل معه؟
المقال التالي

طفلي عنيف، كيف أتعامل معه؟

طفلك يُظهر سلوكيات تدل على كرهك؟ إليك الحل
المقال السابق

طفلك يُظهر سلوكيات تدل على كرهك؟ إليك الحل

مقالات ذات صلة
لماذا أشعر بالحزن بلا سبب ؟
لماذا أشعر بالحزن بلا سبب ؟
علاج التفكير السلبي والوسواس وطرق التخلص من الخوف المرضي
علاج التفكير السلبي والوسواس وطرق التخلص من الخوف المرضي
الشعور بالضيق والاكتئاب بدون سبب
الشعور بالضيق والاكتئاب بدون سبب
الوسواس القهري في الدين وأهم أسبابه وطرق علاجه
الوسواس القهري في الدين وأهم أسبابه وطرق علاجه
علاج الخوف عند الاطفال ليتعلم الكبار طرق دعم الصغار واحتواء مشاعرهم
علاج الخوف عند الاطفال ليتعلم الكبار طرق دعم الصغار واحتواء مشاعرهم
كيف يمكنك التعامل مع فقدان الشغف والاهتمام؟
كيف يمكنك التعامل مع فقدان الشغف والاهتمام؟
علاج المخاوف الوسواسية
علاج المخاوف الوسواسية
هل يمكن أن يشفى الوسواس القهري تلقائيًا مع مرور الوقت ودون أي علاج؟
هل يمكن أن يشفى الوسواس القهري تلقائيًا مع مرور الوقت ودون أي علاج؟
جنون العظمة : اضطراب الشخصية بجنون العظمة، الأعراض والأسباب
جنون العظمة : اضطراب الشخصية بجنون العظمة، الأعراض والأسباب
الشعور بالنقص
الشعور بالنقص
أهم طرق علاج المخاوف المرضية وأعراضها وأسباب الإصابة بها
أهم طرق علاج المخاوف المرضية وأعراضها وأسباب الإصابة بها
علاج الرهاب الاجتماعي وكيفية التخلص منه
علاج الرهاب الاجتماعي وكيفية التخلص منه
دكتور نفسي أون لاين على تطبيق لبيه – تعرف على خطوات تحميل التطبيق
دكتور نفسي أون لاين على تطبيق لبيه – تعرف على خطوات تحميل التطبيق
ما أسباب الأمراض النفسية؟
ما أسباب الأمراض النفسية؟
أعراض نوبات الهلع وعلامات الذعر الليلي وطرق العلاج
أعراض نوبات الهلع وعلامات الذعر الليلي وطرق العلاج