مواقع التواصل الاجتماعي

الكثير يتحدث عن السلبيات التي يحصل عليها الأشخاص من استخدام الشبكات الإجتماعية مثل ضياع الوقت والمحتوى الضار وربما التصرفات الغير مسئولة والتي يقوم بها بعض مشاهير السوشيال ميديا ويتم تقليدها بشكل أعمى من قبل المتابعين وغيرها من الأشياء التي تجعل الجميع يتحدث عن خطورة الإنترنت وأضرار الشبكات الإجتماعية، ولكن تلك السلبيات لا تعني بالضرورة أن الإنترنت أو حتى مواقع التواصل الإجتماعي ليست مفيدة على الإطلاق، لأننا يمكن أن نتواصل مع الأصدقاء والعائلة بكل سهولة وحتى التعرف على أشخاص جدد وغيرها من الأشياء الرائعة، وفي هذا المقال سوف نتعرف على 6 طرق للإستفادة من الشبكات الإجتماعية.

1-تقوية العلاقات والبقاء على اتصال

لا تعد وسائل التواصل الإجتماعي نظام للتشتيت أو التسويف بشكل دائم، فقد يكون البعض مدمن على الشبكات الإجتماعية، إلا أنها تعد من أفضل الطرق للبقاء على اتصال بالآخرين، وتساعد الشبكات الإجتماعية المستخدمين عبر التواصل مع الأصدقاء والعائلة في عالم يتسم بخطى سريعة ومتغيرة باستمرار كما يمكن إحياء صداقات قديمة ومشاركة صور العائلة والأحداث والمناسبات الخاصة في حياتك مع كل شخص تعرفه في نفس الوقت، ووفقا لـ “باري ويلمان” وهو متخصص في علم الإجتماع بجامعة تورنتو  فإننا محظوظون لأننا نعيش في عالم يمكن من خلاله التعبير عن أنفسنا بسهولة والوصول لأحبائنا أينما كانوا بضغطت زر واحدة.

2-بناء مجتمعات والعثور على إهتمامات مشتركة

ليس هناك أداة أكبر من الإنترنت لجمع الأشخاص معا، وتساعد الشبكات الإجتماعية الأشخاص الذين يشعرون بالوحدة أو الذين يفتقرون للمجتمع وخير مثال على ذلك هو التأثير الإيجابي الذي تحدثه الشبكات الإجتماعية على حياة المسنين، حيث يقوم كبار السن بالتسجيل في مواقع التواصل الإجتماعي بمعدلات متزايدة للإطلاع على الأحداث الجارية وإيجاد أفراد من ذوي التفكير المماثل وأيضا أظهرت الدراسات الحديثة أن الأشخاص الذين يشاركون في أنشطة عبر الإنترنت لديهم معرفة وصحة بدنية أفضل من أولئك الذين لا يفعلون ذلك، أيضا يمكن البحث عن الأشخاص بحسب الإهتمامات والهوايات الخاصة.

3-أداة لجمع المعلومات

أصبحت وسائل التواصل الإجتماعي مصدرا للمعلومات والأخبار بالنسبة للكثير، وبمجرد القيام بمتابعة أي شخص سواء مواقع معينة ومؤلفين أو رياضيين ومشاهير آخرين، سوف تحصل على أحدث الأخبار لحظة بلحظة، وإذا كان لدي مشكلة ما أو تبحث عن معلومات وتجارب بخصوص تلك المشكلة فسوف تجد الكثير من المعلومات وتجارب مستخدمين آخرين حول هذا الأمر بكل سهولة.

4-تأسيس عملك الخاص

تعد الشبكات الإجتماعية إحدى وسائل التسويق الرقمي الأكثر فعالية، حيث يوجد أكثر من 3 مليار مستخدم للشبكات الإجتماعية في جميع أنحاء العالم كما أظهرت دراسة أن المشاركون فحصوا هواتفهم بمعدل 85 مرة في اليوم وقضوا حوالي 5 ساعات يوميا على مواقع التواصل الإجتماعي، لذلك إذا كان لديك عمل صغير أو لم يكن لديك وترغب في البدء، أول شيء تفعله هو إنشاء حساب على الشبكات الإجتماعية ومحاولة جذب واستقطاب العملاء المحتملين للخدمة التي تقدمها وسوف تلاحظ نموا في نشاطك التجاري في وقت قريب بفضل قوة الشبكات الإجتماعية.

5-وسيلة للتعبير عن الذات

لا يمكن إنكار حقيقة أن التكنولوجيا الرقمية هي الأداة المثالية لتوجيه الإبداع والتعبير عن الذات حيث يمكن للأشخاص مشاركة مواهبهم وقدراتهم في مجموعة واسعة من المجالات، سواء كانت الموهبة هي الكتابة أو الغناء أو التمثيل وربما القاء الشعر أو حتى إظهار بعض التدريبات والحركات البهلوانية وغيرها، يمكن مشاركة تلك الإمكانيات مع ملايين المستخدمين من كل مكان بالعالم، وتظهر الأبحاث أن هناك علاقة مباشرة بين التعبير عن الذات والثقة بالنفس.

6-التأثير على الآخرين

قبل أن تنتشر وتزدهر السوشيال ميديا كان لدينا الشخصية المشهورة أوبرا مع أكثر من 20 مليون شخص يشاهدونها كل أسبوع وهناك صحيفة نيويورك تايمز والتي يقرأها الملايين من الناس، وبينما لا تزال تلك المنافذ الإعلامية تسيطر على الكثير من اهتمامنا، إلا أن السوشيال ميديا أصبح لها تأثير قوي ومتزايد على نطاق واسع ولم تعد الوسائل التقليدية هي المؤثرة على الرأي العام، ويمكن أن تجد بعض الأفراد لديهم مليون متابع على تويتر بينما صفحات على فيسبوك تضم مئات الآلاف من المعجبين الذين يتأثرون بالمحتوى الذي تقدمه تلك الصفحات ويمكن لمقطع فيديو على يوتيوب الحصول على ملايين المشاهدات.

RSS
Follow by Email
Twitter
Visit Us
Follow Me
YOUTUBE
LINKEDIN
Share