علامات الاكتئاب

علامات الاكتئاب هي الأعراض والمظاهر النفسية والجسدية التي تظهر على الشخص وتنذر بأنه يعاني من مشكلة نفسية تحتاج للعلاج، هذه العلامات تبدو واضحة ويمكن ملاحظتها بسهولة، فالاكتئاب ليس مرضًا خفيًا يصعب اكتشافه وتشخيصه، لكن العلامات الخاصة به تظهر وتتبلور سريعًا لتشير إلى حاجة شخص ما لرعاية نفسية من نوع خاص حتى ينجو من مشكلات أكبر قد يصل إليها إذا لم يتم علاجه بطريقة صحيحة

علامات الاكتئاب

أعراض وعلامات تظهر جلية للمحيطين لتصرخ بأن هناك عزيزاً يطلب طوق النجاة، ومن أهم هذه العلامات ما يلي:

  • يفقد الشخص قدرته على ممارسة حياته بشكل طبيعي.
  • الشعور بحزن وضيق وغضب.
  • العصبية الشديدة وسهولة إثارة الشخص لأتفه الأسباب.
  • الإحساس باليأس وفقدان الأمل.
  • الانعزال ورفض المشاركة الاجتماعية.
  • البكاء دون سبب.
  • مواجهة صعوبات في النوم بشكل منتظم وطبيعي.
  • صعوبة في التذكر والتركيز.
  • عدم القدرة على اتخاذ القرارات حتى البسيطة منها.
  • تغيرات في الوزن بالزيادة والنقصان.
  • الخوف والقلق من المجهول.
  • إجهاد وتعب إرهاق وضعف عام.
  • فقدان الرغبة الجنسية.
  • الحديث عن الموت والتفكير في التخلص من الحياة.
  • الشكوى من الصداع وآلام في العظام والمعدة والعضلات.

علامات الاكتئاب

أعراض الاكتئاب الخفيف

علامات الاكتئاب تتراوح بين الأعراض الشديدة والمتوسطة والخفيفة، وينتج النوع الأخير من تعرض الشخص لأزمة أو مشكلة نفسية عابرة، مثل فقدان شخص عزيز أو الفشل في الدراسة أو العمل، حيث يرفض الشخص الحدث الواقعي ليدخل في نوبة اكتئاب خفيفة يعبر فيها الإنسان عن حزنه وضعفه.

الاكتئاب الخفيف يصاحبه أعراض عبارة عن سوء الحالة المزاجية والشعور بالحزن والقلق والترقب، وفقدان مظاهر السعادة والبهجة، مع الأرق والصداع والحزن والبكاء والرغبة في البقاء وحيداً.

هذه الأعراض لا تحتاج للعلاج بمضادات الاكتئاب، فقد تنتهي من تلقاء نفسها، أو قد يحتاج الشخص لجلسات العلاج النفسي والسلوكي حتى يعبر الشخص الأزمة التي يمر بها دون مضاعفات أو مشكلات نفسية.

علامات الاكتئاب عند المرأة

الاكتئاب هو مرض نفسي يصيب النساء والرجال والكبار والأطفال دون تفرقة، والأعراض متشابهة عند الجميع، لكن عند النساء فإن الأمر قد يختلف قليلاً حيث أن المرأة تمر بمراحل كثيرة من حياتها تعاني خلالها من اضطراب مستويات الهرمونات في الجسم.

حيث تمر النساء بمرحلة البلوغ والزواج والحمل والولادة ومرحلة ما بعد الولادة ثم سن اليأس، وفي كل مرحلة من هذه المراحل تشكو المرأة من نوبات من الاكتئاب والحزن.
ومن أهم الأعراض التي تظهر على المرأة خلال مراحل الاكتئاب الآتي:

  • شعور المرأة بتعب وإرهاق مستمر.
  • الشعور بالحزن والغضب والميل للبكاء.
  • فقدان الرغبة في أداء الأنشطة اليومية العادية والمعاناة من الكسل والخمول.
  • اضطرابات الدورة الشهرية.
  • ضعف التبويض وفقدان الرغبة الجنسية.
  • اضطرابات النوم.
  • العصبية الشديدة.
  • تغيرات ملحوظة في الوزن.
  • الكآبة والميل للعزلة والانطواء.
  • الصمت ورفض الكلام.
  • الشعور بالخوف.
  • فقدان القدرة على التركيز.

علامات الاكتئاب

أعراض الاكتئاب بالتفصيل

علامات الإكتئاب وأعراضه التي تم رصدها من خلال دراسات الطب النفسي لتكون مرشد ودليل للجميع والتي من خلالها يمكن إنقاذ حياة إنسان، وهي كالتالي:

  • الشعور بالحزن الشديد والدخول في نوبات من البكاء.
  • عدم القدرة على الاستمتاع بالحياة والعزوف عن الهويات والأنشطة.
  • تغيرات واضحة في الشهية والوزن.
  • الشكوى من الأرق وعدم القدرة على النوم.
  • الشعور بالتعب المستمر والإرهاق وفقدان الحماس.
  • فقدان القدرة على التركيز حتى في تفاصيل الحياة العادية.
  • تغيرات واضحة في الحالة النفسية والعصبية الشديدة.
  • التفكير في الانتحار وقد يخطط البعض لذلك ويتخذ خطوات للخلاص من الحياة.
  • تناول العقاقير المخدرة والمشروبات الكحولية والأدوية المسكنة للآلام.

تصرفات مريض الاكتئاب

علامات الاكتئاب تفرض على المصاب تصرفات معينة تجعله محط أنظار المحيطين به، لأنها تتسبب في تغيرات واضحة في عاداته اليومية وسلوكياته النفسية، حيث يبدو الشخص أكثر عصبية.

يفقد هدوئه بسهولة، يبكي لأتفه الأسباب، يميل للعزلة ويصبح شخص منطوي يرفض المشاركة في الأنشطة الرياضية والاجتماعية.

يتحول الشخص إلى إنسان غير مهتم بمظهره ويشعر بانعدام قيمته، يتسرب إليه مشاعر اليأس وعدم الآمان، يخاف من أشياء لم يكن يخاف منها من قبل، يشكو من أوجاع وآلام في جميع أنحاء جسمه، الصداع لا يفارقه، يفقد وزنه أو يعاني من السمنة، ولا يعبأ بكل ذلك.

هو إنسان حزين لا يعنيه ما وصل إليه، لأنه الحياة بالنسبة له أصبحت بلا قيمه، كما لا يشعر بأنه إنسان محبوب من الآخرين.

علاج الاكتئاب بالقران

عند ظهور علامات الاكتئاب فإنه يجب أن يعقبها التفكير السريع في العلاج الآمن الذي لا يسبب أعراضًا جانبية قوية، والقرآن الكريم يعتبر من أفضل العلاجات التي تساعد على التخلص من أعراض الاكتئاب.

فقد أثبتت الدراسات أن قراءة المريض النفسي لآيات القرآن الكريم والاستماع لها بيقين وثقة في أن الشفاء من عند الله عز وجل يساعد كثيراً في حدوث حالة من الهدوء والاسترخاء، حيث قال الله تعالى في كتابه العزيز:

” الَّذينَ آمَنوا وَتَطمَئِنُّ قُلوبُهُم بِذِكرِ اللَّـهِ أَلا بِذِكرِ اللَّـهِ تَطمَئِنُّ القُلوبُ “.

حيث أن القرآن الكريم يدخل السعادة والسرور للقلوب، وتساعد على خروج الشخص من حالة الحزن والقلق والتوتر، ويزيل الهموم ويمنح الشخص السكينة .

ومن السنة النبوية الشريفة جاء العلاج من الآلام النفسية، من خلال قراءة سورة الناس وسورة الإخلاص وسورة الفلق في الكفين ثم النفث فيهما، ويقوم الإنسان بعد ذلك بالمسح على وجهه وجسده بكفيه، وذلك كل ليلة قبل النوم.

علامات الإكتئاب

أعراض الاكتئاب عند المراهقين

علامات الاكتئاب تظهر جلية واضحة عند المراهقين، لأنهم يمرون بمرحلة حياتية حرجة للغاية، المرحلة التي تتشكل فيها شخصية الإنسان وفيها يكون أكثر عرضة للمشكلات النفسية ومن ضمنها الاكتئاب والقلق والتوتر.

يجب على الكبار عدم التقليل من أهمية مشاعر الاكتئاب عند المراهقين، لأنها ليست مجرد أعراض عادية عابرة يمكن أن تمر دون مضاعفات، لكنها قد تعرض حياة المراهق للخطر إذا لم يتم احتوائها بطريقة صحيحة وعدم الضغط عليه وإجباره على رفض حالته وتخطيها واعتبارها مجرد تقلبات مزاجية بسيطة وعابرة.

ومن أعراض اكتئاب المراهقين ما يلي:

  • حدوث تغيرات سلوكية وانحرافات في سلوك الشخص.
  • الشعور بالحزن الشديد والبكاء مرات كثيرة دون سبب واضح.
  • تسلل مشاعر الإحباط للمراهق وشعوره باليأس انعدام القيمة وضياع الهدف.
  • العصبية والثورة بسهولة.
  • يفقد الشخص اهتمامه بالأشياء التي كانت تمتعه وتسعده من قبل.
  • يشعر المراهق بأنه غير محبوب من أسرته وأصدقائه.
  • فقدان الثقة في النفس.
  • الشعور بالذنب والرغبة في البقاء وحيداً.
  • التركيز على التجارب الفاشلة وتذكرها والحديث عنها.
  • الخوف الشديد.
  • فقدان القدرة على التفكير.
  • إهمال الدراسة والغياب من المدرسة بشكل متكرر.
  • يهمل المراهق مظهره الخارجي.
  • القيام بتصرفات مخربة.
  • ارتكاب تصرفات مؤذية لنفسه.
  • التفكير في الانتحار.
  • الشعور بالتعب والألم والإرهاق.
  • الأرق أو النوم بكثرة.
  • الحركة بكثرة وعدم القدرة على البقاء في وضع هاديء.
  • فقدان القدرة على التفكير واتخاذ القرارات والنسيان وتأخر المستوى الدراسي.
  • الدخول في صراعات ومشكلات مع الأصدقاء أو أفراد الأسرة.

هل الاكتئاب من علامات الموت

علامات الاكتئاب هي الإنذار والصرخة القوية التي تشير إلى أن الشخص قد دخل النفق المظلم، وأنه بحاجة للعلاج السريع الذي يخرجه من هذه المشكلة قبل تفاقم الأعراض وزيادتها.

فإن الاكتئاب بالفعل من علامات الإقبال على الانتحار، حيث أن الحالات الشديدة تجعل الشخص يشعر أن حياته أصبحت بلا قيمه، وأنه غير مرغوب فيه ولا يوجد في الحياة من يحبه ويخاف عليه.

يشعر باستمرار بتأنيب الضمير ويجلد ذاته ويرفضها، يرى أن حياته بائسة وتحتاج لنهاية سريعة، يخطط لوضع كلمة نهاية حزينة لحياته، ويضع لها حل أخير وهو الموت.

لكن كل هذا يمكن ألا يحدث إذا انتبهت الأسرة للشخص وللأعراض التي يعاني منها وأخذته على الفور للطبيب الذي يقدم له خطة علاجية منظمة تنقذ حياته وتضعه من جديد على الطريق الصحيح.

اختبار الاكتئاب

عندما تظهر علامات الاكتئاب على شخص ما فإما أن تستمر دون أن ينتبه ويدخل في طريق صعب ونهايته أكثر صعوبة، أو يكون على درجة عالية من الوعي والإدراك ويبحث سريعًا عن تشخيص لحالته.

وتتيح بعض مواقع الإنترنت المتخصصة في مجال الطب النفسي بعض الاختبارات التي يسهل التعامل معها، من خلالها يتم الإجابة على مجموعة من الأسئلة والتي يصل الشخص في نهايتها لتشخيص مبدئي لحالته يوضح شدة الاكتئاب التي يعاني منها.

هذه الاختبارات هي خطوة إيجابية وبداية حقيقية للعلاج الصحيح، بشرط أن يتبعها زيارة للطبيب لطلب المشورة والعلاج النفسي والطبي حسب الحالة.

خلاصة القول أن علامات الاكتئاب هي جرس الإنذار الذي يدق ناقوس الخطر لتشير إلى أن هناك من يحتاج للرعاية النفسية ويشكو من أعراض تحتاج لتفسيرها والتوقف لفترة أمامها، ليتم علاجها على الفور قبل أن ينزلق الشخص في فوهة الإدمان والانتحار.

حمل تطبيق لبيه الآن لاستشارات نفسية وأسرية من كبرى الأطباء النفسيين