علاج اضطراب النوم

علاج اضطراب النوم يهتم به عدد كبير من الناس لأن الأرق أصبح من أشهر المشكلات اليومية التي تؤرق جميع الأعمار، حيث أن المعاناة من قلة النوم تؤثر بشدة على الحياة اليومية وتصيب الشخص بانعدام الطاقة واضطرابات المزاج والتوتر والعصبية والاكتئاب، بما أن النوم الصحي هو مفتاح السعادة في الحياة، إذن فإن العلاج يعتبر أهم خطوة لحياة أفضل وهذا ما سوف تقدمه السطور التالية.

أعراض اضطرابات النوم

الأرق وقلة النوم أو النوم الغير منتظم هي مشكلة يلاحظها الشخص إذا ظهرت عليه مجموعة من الأعراض، والتي من أبرزها ما يلي:

  • النوم لعدد ساعات تقل عن 8 ساعات في اليوم.
  • مواجهة صعوبة في النوم الليلي.
  • تكرار الاستيقاظ ليلاً.
  • الاستيقاظ فجأة من النوم دون أسباب.
  • الاستيقاظ في موعد مبكر دون سبب أو مؤثر خارجي.
  • يشعر الشخص أنه لم يكن نائمًا بعد استيقاظه.
  • يشعر الإنسان بالتعب والإرهاق والنعاس بعد الاستيقاظ في الصباح.
  • عصبية وتقلبات شديدة في المزاج.
  • نوبات من القلق والتوتر.
  • عدم القدرة على التركيز واضطرابات في الذاكرة.
  • صداع شديد.
  • اضطرابات في الجهاز الهضمي.

علاج اضطراب النوم

ما هي أسباب اضطراب النوم ؟

إذا كنت تعاني من الأرق وعدم القدرة على النوم بشكل طبيعي بشكل يؤثر على حياتك اليومية، فلابد أن تبحث عن الأسباب التي أدت لهذه المشكلة قبل التطرق لـ علاج اضطراب النوم  ، وأهم أسباب هذه المشكلة ما يلي:

  • الإصابة بمشكلة صحية تسبب الشعور بالألم وبالتالي يعاني الشخص من صعوبة في الخلود للنوم.
  • المعاناة من مشكلات في الرئتين والجهاز التنفسي.
  • الشكوى من سلس البول الذي يسب تكرار الاستيقاظ أثناء الليل.
  • بعض الأمراض المزمنة، مثل آلام العظام والمفاصل والسرطان والسكري وأمراض المعدة وارتجاع المريء، وفرط نشاط الغدة الدرقية، وكذلك مرض الشلل الرعاش.
  • المعاناة من مشكلات نفسية مصل القلق والتوتر والاكتئاب.
  • تناول عقاقير طبية تسبب الأرق من ضمن أثارها الجانبية، مثل أدوية علاج ضغط الدم، مضادات الاكتئاب وأدوية علاج أمراض القلب.
  • الإفراط في تناول المشروبات المنبهة مثل الكولا والقهوة والشاي.
  • تناول المشروبات الكحولية.
  • التدخين بشراهة لأن النيكوتين يعمل على تنبيه الجهاز العصبي.
  • حدوث تغيرات في الظروف الحياتية تسبب اضطراب ساعات النوم.
  • تناول الطعام بكميات كبيرة قبل النوم يسبب مشكلات في الهضم وبالتالي يحدث الأرق.
  • التغيرات العمرية، حيث يعاني بعض الناس من الأرق في مراحل عمرية معينة مثل مرحلة سن اليأس عند النساء، وكذلك مرحلة الشيخوخة.
  • حدوث تغيرات مفاجأة في عادات النوم.
  • المعاناة من مشكلات صحية متعلقة بالنوم، مثل الشخير وانقطاع التنفس ومتلازمة تململ الساقين.

كيفية علاج اضطراب النوم

بعد التعرف على أعراض مشكلة الأرق والأسباب التي تؤدي لحدوثها، فإن الأمر يحتاج للتعرف على طرق الخلاص من هذا الاضطراب الذي يؤثر بشدة على سير الحياة بشكل طبيعي.يمكن البدء في تغيير عادات النوم والحرص على خلق روتين يومي للنوم في مواعيد محددة، والتوقف عن تناول المشروبات المنبهة، وعلاج المشكلات الصحية التي تسبب الأرق وعدم القدرة على النوم بشكل متواصل.أما إذا استمرت المشكلة فإنه يجب اللجوء للطبيب لاتخاذ الخطوات الصحيحة للعلاج، ولا يوجد أفضل من تطبيق لبيه الذي يقدم لك الطرق الصحيحة للتخلص من كل مشكلاتك النفسية بالاستعانة بأكبر الأطباء والمعالجين النفسين.

طرق علاج الأرق

أما عن مقترحات العلاج فتتضمن الآتي:

  • العلاج النفسي والسلوكي : تتضمن هذه الخطوة علاج اضطراب النوم من خلال التحدث مع المريض ومساعدته في تعديل أوضاع النوم الخاصة به ليبدأ مرحلة جديدة بخطوات صحيحة لنوم صحي، مع التعود على طرق للاسترخاء والتحكم في تناول المنبهات. ويمكنك أيضا علاج الأرق بالقران.
  • العلاج الدوائية : يمكن أن ينصحك الطبيب بتناول العقاقير المهدئة والمنومة لفترة مؤقتة في البداية، ثم يتم رفع الجرعات مع الوقت حتى يحصل الشخص على نوم متواصل، بعدها يخفض الطبيب الجرعات بشكل تدريجي، لذا يجب أن تلتزم بكافة تعليمات الطبيب بشكل دقيق.

كما يمكن تناول الاكتئاب لبعض الحالات التي تعاني من الكآبة بسبب عدم انتظام ساعات النوم، أو الحصول على جرعات من الميلاتونين بشرط أن يتم ذلك تحت إشراف طبي وبجرعات محددة ولفترة لا تزيد عن 3 شهور.

مشروب لعلاج الأرق

علاج الارق وقلة النوم وعلاج اضطراب النوم أمر يحتاج لتضافر مجموعة من طرق العلاج، منها – كما سبق القول – العلاج السلوكي والنفسي والعلاج بالأدوية، كما يمكن تناول بعض المشروبات المهدئة التي تساعد على علاج الأرق مجرب باستخدام الأعشاب، ومنها ما يلي:

  • مشروع عشبة الناردين المعروفة بأنها مهدئة للجهاز العصبي.
  • الحليب مع عسل النحل، يحتوي الخليط على أحماض أمينية تحفز إفراز هرمونات تساعد على نوم أفضل.
  • تناول لبن اللوز، يفيد في تحسن عادات النوم لأنه يحفز إفراز الجسم للسيروتونين.
  • تناول النعناع والينسون من الأعشاب المريحة للأعصاب وتوفر نوم هاديء.
  • مغلي الزنجبيل من الأعشاب المفيدة في علاج اضطراب النوم لأنه يهديء الجهاز العصبي خاصة مع إضافة عسل النحل له.
  • شرب مغلي البابونج يساعد على علاج التوتر والقلق ويوفر الاسترخاء ويعالج اضطرابات المعدة.
  • عصير الموز يساعد على تهدئة الجهاز العصبي واسترخاء الأعصاب والعضلات، خاصة إذا تم إضافة اللبن أو حليب اللوز له.

علاج اضطراب النوم

علاج اضطراب النوم أمر يجب الاهتمام به وعدم إهماله، لأن النوم الغير صحي ينتكس على الحالة النفسية للإنسان ويسبب الاكتئاب والقلق والتوتر، كما يترتب عليها مشكلات صحية كثيرة مثل اضطرابات الذاكرة وضعف التركيز وأمراض القلب والشرايين، علاوة على تأثير المشكلة على أداء الإنسان وعلاقته بالمحيطين وإنتاجه، لذا فإن اللجوء لتطبيق لبيه يعتبر خطوة مهمة للتخلص من هذه المشكلة وتلافي الأعراض الجانبية التي تنتج عنها.