اكتئاب حاد

اكتئاب حاد هي حالة نفسية سيئة وكتقدمة تصيب الشخص المصاب بالاكتئاب، حيث يشعر الشخص بأعراض أقوى كثيراً من التي يعاني منها مريض الاكتئاب في مراحله البسيطة والمتوسطة، الأعراض أصبحت أكثر كده والدائرة المغلقة التي يعيش فيها المريض أصبحت أكثير ضيقًا لأنه الآن محاصراً بمشكلات صحية ونفسية تفوق قدرته على التحمل، وأصبح من الضروري التدخل لعلاجه والأخذ بيديه في طريق الشفاء حتى لا يتعرض للمزيد من المضاعفات.

اكتئاب حاد

مشكلة الاكتئاب الحاد هي من مرض نفسي مزمن تستمر أعراضه مع الشخص لأشهر طويلة وربما لسنوات، وقد يكون التأخر في العلاج من أهم أسباب الوصول لهذه لمرحلة الصعبة.

علاج الاكتئاب الحاد يحتاج إلى اهتمام شديد من الأسرة والأهل والأصدقاء وتعاون مع الطبيب حتى لا يصل الأمر إلى إيذاء الشخص لنفسه أو للمحيطين به.

مريض الاكتئاب الحاد يشعر بأعراض نفسية تمنعه من الحياة بشكل طبيعي، مع أعراض جسدية تشعره أنه مريض طوال الوقت وغير قادر على القيام بأي نشاط، لذا فهو في حاجة لمن يضع له حداً لكل هذه المتاعب ويعيده على طريق الحياة الطبيعية من جديد.

كيف اعرف انني امر بحالة اكتئاب حاد

عند التفكير في جملة ” اكتئاب حاد ” قد يشعر الشخص أن الأمر بعيداً عنه، وأن الأعراض التي يعاني منها ما هي إلا ظروف نفسية سيئة قد تمر بشكل طبيعي.
لكن الاكتئاب الحاد له توليفة من الأعراض النفسية والجسدية التي يجب إدراكها والتعرف عليها، حتى يطلب الشخص العلاج بشكل سريع.

وأهم علامات الاكتئاب الحاد ما يلي:

  • يشعر الشخص بحزن وضيق بشكل مستمر.
  • حالة نفسية سيئة ومزاج متقلب باستمرار.
  • توتر وعصبية وسهولة الاستثارة.
  • الشعور بآلام في الجسم خاصة في العضلات والعظام.
  • صداع نصفي يستمر لفترات طويلة.
  • إرهاق وتعب شديد.
  • نشاط قليل وقلة الطاقة.
  • النوم بكثرة بطريقة مبالغ فيها.
  • مشكلات في الهضم وحموضة وغازات.
  • ميل للقيء ودوخة.
  • فقدان القدرة على التركيز.
  • توتر شديد ونسيان.
  • إحباط ويأس وفقدان للأمل.
  • بكاء بدون أسباب واضحة.
  • فقدان القدرة عل التفكير الصحيح.
  • عدم القدرة على اتخاذ القرارات.
  • الشعور بعدم التقدير وفقدان الثقة في الذات.
  • شعور مستمر بالذنب ويقوم الشخص بتوبيخ نفسه.
  • التفكير في الموت.
  • فقدان الرغبة الجنسية.

اكتئاب حاد

اسباب الشعور بحالة اكتئاب حاد

الإصابة بالاكتئاب الحاد لا يوجد له سبب محدد، حيث تتضافر مجموعة من العوامل لتسبب هذه الحالة، ومن أهمها ما يلي:

الأسباب الجينية والوراثية

حيث ترتفع نسب الإصابة بالاكتئاب في حالة وجود حالات مماثلة في عائلة الشخص وأقاربه.

اضطراب هرمونات الجسم

هذه الحالة تعاني منها السيدات على وجه التحديد، حيث تمر المرأة بمراحل متعددة من حياتها تعاني خلالها من اضطراب في الهرمونات، بداية من مرحلة البلوغ والحمل والولادة ومرحلة الرضاعة وما بعد الولادة وحتى الوصول إلى سن اليأس.

النظام الغذائي الخاطئ

عندما يعاني الشخص من نقص بعض أنواع الفيتامينات والعناصر الغذائية في جسمه فإن إصابته بحالة اكتئاب حاد تزداد، خاصة فيتامين دال وفيتامين ب المركب، لأن نقص هذه الفيتامينات يسبب الشعور بحالة نفسية سيئة.

ويفيد تناول الغذاء الصحي الذي يحتوي على الخضروات والفاكهة الطازجة الغنية بالفيتامينات والمعادن في تحسن حالة المريض.

الظروف الاجتماعية والبيئية

حياة الشخص تؤثر على حالته النفسية، لذا فإن إصابته بحالة اكتئاب حاد تزداد إذا كان يعاني من توتر مستمر في حياته، أو تعرضه للأذى أو لحوادث قوية أو فقدانه لحبيب أو عزيز، جميعها أمور تسبب اضطرابات شديدة في الحالة النفسية.

اضطربات كيمياء المخ

قد يحدث خلل لتوازن النواقل العصبية في الدماغ مما يتسبب في اضطراب الحالة النفسية والاكتئاب.

تناول الأدوية

يمكن أن تتسبب بعض الأدوية في حدوث اكتئاب حاد من ضمن أعراضها الجانبية، خاصة أدوية علاج الصرع والأدوية المهدئة والكحوليات والمخدرات.

اكتئاب حاد

أعراض الاكتئاب الحاد عند الرجال

إصابة الرجل بحالة اكتئاب حاد يسبب أعراضًا قد ينكرها البعض مما يؤجل العلاج لفترات طويلة، حيث تتسم شخصية الرجل برفض الإفصاح عن الإصابة بالمرض النفسي.

الرجل بطبيعته يميل للظهر بمظهر قوي ويرفض العلاج، لكن مع ذلك تبدو عليه أعراض الاكتئاب في أشكال كثيرة منها ما يلي:

  • العصبية والهياج دون مبرر واضح.
  • الانطواء والعزلة والابتعاد عن التجمعات وجلسات الأصدقاء.
  • التغيب عن العمل.
  • حزن وكآبة.
  • إجهاد وفقدان النشاط.
  • اضطرابات في عادات النوم.
  • فقدان الرغبة الجنسية والإصابة بالضعف الجنسي.
  • مشكلات مع الزوجة وقد يقرر الرجل الانفصال دون مبرر او سبب.
  • إهمال ممارسة الرياضية.
  • صداع شديد وألم في المعدة.
  • تناول المشروبات الكحولية.
  • الإفراط في التدخين.
  • إدمان المواد المخدرة.
  • القيام بسلوكيات تتسم بالعصبية والعنف.
  • القيام بسلوكيات خطيرة مثل القفز من مكان مرتفع أو قيادة السيارة بسرعة.
  • التفكير في الموت والانتحار.

أعراض الاكتئاب الحاد عند النساء

إصابة المرأة بحالة اكتئاب حاد يكون ضعف حالات إصابات الرجال، وعلى الرغم من ذلك إلا أن المرأة لا تخفي أعراضها، بل تفصح عنها بسبب طبيعة شخصيتها الأقل قوة مقارنة بالرجال.

كما أن التغيرات الهرمونية الشديدة التي تمر بها خلال مراحل حياتها، تجعلها عرضة للإصابة بنوبات متكررة من الاكتئاب والمزاج السيء.كما يمكن حدوث اكتئاب الحمل

المرأة المصابة بالاكتئاب تعاني من الأعراض التالية، بالإضافة لأعراض الاكتئاب الحاد العامة:

  • إهمال المظهر الخارجي.
  • البكاء باستمرار.
  • رفض التجمعات والميل للانعزال والانطواء.
  • فقدان الاهتمام بالأشياء التي كانت تحبها من قبل.
  • التفكير المستمر في الموت.
  • اضطرابات الدورة الشهرية.
  • الإجهاض المتكرر.
  • الأرق وعدم القدرة على النوم.
  • زيادة في الوزن أو نقصانه بسبب اضطرابات الشهية.
  • المعاناة من اضطرابات القولون والشكوى من الغازات مع نوبات من الإمساك والإسهال.
  • حزن وكآبة وعصبية شديدة.

اكتئاب حاد

تصرفات مريض الاكتئاب

المصابة بحالة اكتئاب حاد يبدو عليه بعض العلامات والأعراض ويأتي ببعض التصرفات التي تجعل اكتشاف حالته أمراً سهلاً للمحيطين به، ومن ثم يمكن علاجه بسرعة.

مريض الاكتئاب يبدو حزينًا معظم الوقت، عصب المزاج يثور لأتفه الأسباب، يهمل مظهره الخارجي، يفقد اهتمامه بكل شيء كان يحبه من قبل.

المكتئب يميل للعزلة ويبتعد عن الأهل والأصدقاء، يرفض حضور المناسبات الاجتماعية، يشكو من ألم في رأسه وصداع مستمر مع آلام في عظامه ومعدته، لا ينام بسهولة، أو ينام لفترات طويلة كنوع من الهروب من العالم الواقعي.

يفكر في الموت، بل ويحاول القيام بتصرفات كثيرة كمحاولات للتخلص من حياته، سلوكياته شديدة وعنيفة، قد يحاول إيذاء المحيطين به، وقد تثار حوله الصراعات والأزمات والمشكلات مع الأسرة والأصدقاء.

مدة علاج الاكتئاب الحاد

إصابة الشخص بحالة اكتئاب حاد تستلزم التوجه للطبيب على الفور للعلاج، لأن الحالة أصبحت متأخرة والعلاج أصبح ضروريًا.

وعند بدء العلاج قد يتعجل البعض النتائج، لكن يجب العلم أن الأمر يحتاج لفترات طويلة قد تصل لعدة سنوات من العلاج المستمر.

تحديد المدة الزمنية التي يحتاجها الشخص للعلاج تتوقف على عدة عوامل منها شدة الأعراض التي يعاني منها المريض والمرحلة التي وصلت إليها حالته.

كما يتوقف الأمر على عمر الشخص وحالته الصحية بشكل عام والأدوية الأخرى التي يتناولها لعلاج الأمراض المزمنة التي يعاني منها إن وجدت.

كما يتوقف الأمر كذلك على الطريقة المتبعة لعلاج الاكتئاب الحاد وذلك كالتالي:

علاج الاكتئاب باستخدام الأدوية

عندما يصف الطبيب أدوية لحالة اكتئاب حاد، فإنه يضع في اعتباره شدة الأعراض التي يشكو منها الشخص، حيث تتنوع الأدوية بين مضادات الاكتئاب اللانمطي، مضادات الذهان، مضادات الاكتئاب ثلاثية الحلقة وغيرها من الأدوية.

هذه الأدوية تحتاج على الأقل إلى أربعة أسابيع حتى تبدأ علامات التحسن تظهر على المريض ولا يجب توقع النتائج بشكل سريع.

وعادة يقوم الطبيب بتعديل الجرعات حسب درجة استجابة المريض للدواء، فإذا جاءت الأدوية بنتيجة جيدة فإنه يمكن زيادة الجرعة بشكل تدريجي، لكن إذا لم تتحسن الحال فإن الطبيب يتخذ قراراً بتغيير نوع الدواء.

كما يقوم الطبيب بمراجعة الجرعات وتغييرها كل ثلاثة أشهر، مع إجراء فحوصات عامة للمريض للاطمئنان على حالة الكليتين والقلب وغيرها من الوظائف الحيوية للتأكد من عدم تأثرها بتناول هذه الأدوية.

كما يحدد الطبيب الفترة الزمنية التي يحتاجها كل مريض للعلاج، لذا فإنه يجب الالتزام بكافة تعليمات الطبيب وعدم التوقف عن تناول الأدوية أو تكرارها دون استشارة الطبيب والرجوع له أولاً.

العلاج السلوكي والنفسي

الإصابة بحالة اكتئاب حاد تحتاج إلى جانب العلاج الدوائي إلى جلسات للعلاج النفسي والسلوكي سواء التي يتقابل فيها المريض مع طبيبه بشكل فردي، أو الجلسات الجماعية التي يتبادل فيها المريض خبرته مع الآخرين مما يساعد على تحسن حالته.

حيث تساعد هذه الجلسات على تعديل أفكار الشخص السلبية واستبدالها بأفكار أكثر إيجابية.

الاكتئاب الحاد والانتحار

اكتئاب حاد هو حالة نفسية تجعل الشخص مرتبكًا، يشعر بالحزن والضيق واليأس، يرى أن حياته بلا قيمة، يفقد القدرة على اتخاذ القرارات الصحيحة.

تفكير الشخص يتبدل ويبدأ في التفكير في أمور سلبية، يتكرر على ذهنه أفكاراً سلبية، يتبادر إلى ذهنه أنه لا قيمة له وأن الحياة بدونه أفضل، وانه لا يوجد من يهتم بوجوده وبحياته.

وإذا لم يتم علاج الشخص بشكل صحيح، فإن هذه الأفكار السلبية تسيطر عليه وتتملكه، ومن هنا يفكر في إنهاء حياته، قد يحاول ذلك ويكرر المحاولات، ويتخذ في سبيل إنهاء حياته خطوات، قد ينجح وقد يفشل في محاولاته.

لذا فإن الأطباء ينصحون بضرورة متابعة مريض الاكتئاب الحاد باستمرار وحمايته من نفسه ومن الأضرار التي يمكن أن يقوم بها دون أن يشعر، حتى يستكمل مراحل علاجه ويصل لمرحلة الشفاء التام.

إكتئاب حاد مشكلة نفسية قاسية وشديدة، حيث يعاني الشخص خلالها من عدة أعراض تجعله شاحب الوجه ويعاني من الحزن والكآبة والعزلة، مع أعراض كثيرة متنوعة بين العلامات النفسية والعضوية، علاجه أمر ضروري والإسراع في ذلك أمراً حيويًا لا مفر منه لإنقاذ المصاب من الوصول لمرحلة الانتحار والتخلص من الحياة إذا تملك منه الاكتئاب ووقع فريسة له.

حمل تطبيق لبيه الآن لاستشارات نفسية وأسرية من كبرى الأطباء النفسيين