ادوية نفسية

ادوية نفسية هي مجموعة من العقاقير التي يتم استخدامها لعلاج الكثير من مشكلات الجهاز العصبي، وتضم هذه الأدوية شريحة عريضة من الأسماء والأنواع والتركيبات التي تتوفر في الصيدليات ولكنها غير متاحة للاستخدام إلا باستشارة الطبيب، وذلك حتى يتم حماية المريض من حدوث أي مضاعفات أو أثار جانبية.

ادوية نفسية

تحتاج الأمراض النفسية والعقلية إلى العلاج الدوائي في نسبة كبيرة من الحالات، حيث يحتاج الكثير من المرضى لاستخدام الأدوية التي تساعد في السيطرة على أعراض المرض النفسي الكثيرة.

ويوجد أنواع كثيرة من هذه الأدوية مثل مضادات الاكتئاب التي تؤثر على الناقلات العصبية في المخ، خاصة الدوبامين والسيروتونين والنورابينفرين، ويتوفر من هذه الأدوية أنواع كثيرة، هي كالتالي:

أدوية مثبطات امتصاص السيروتونين الانتقائية (SSRIs)

وتضم هذه المجموعة أسماء كثيرة، مثل أدوية فلوكستين، سيرترالين، باروكستين، ، سيتالوبرام، إسيتالوبرام، وتتميز بأنها تسبب أعراضًا جانبية قليلة بالمقارنة بالأنواع الأخرى.

مضادات الاكتئاب غير النمطية

وتضم أدوية ترازودون، ميرتازابين، نيفازودون، وبوبروبيون، هذه المجموعة تحتاج للحذر الشديد عند استخدامها لأنها تتفاعل من الأدوية الأخرى وكذلك مع الأطعمة والمشروبات.

مضادات الاكتئاب ثلاثية الحلقات

تضم هذه المجموعة الأدوية التي يلجأ إليها الطبيب في حالات الاكتئاب الشديدة التي لم تستجب للعلاج بالأنواع الأخرى، لأنها ذات مفعول قوي وفي نفس الوقت تسبب أعراضًا جانبية أقوى من غيرها.

ومنها، الإيميبرامين، دواء نورتريبتيلين، وكذلك أميتريبتيلين.

مثبطات مونوامين أوكسيديز

تستخدم أدوية هذه المجموعة في نطاق محدود لأنه ينتج عنها أعراض جانبية قوية، ومنها دواء ترانيلسيبرومين، وفينيلزين، وكذلك إيزوكاربوكسازيد.

ادوية نفسية

الادوية النفسية

كما سبق القول أنه عند الحديث عن ادوية نفسية فإن هذا معناه التطرق للكلام عن العقاقير التي تستخدم لعلاج الكثير من المشكلات النفسية، ومنها بالإضافة لمضادات الاكتئاب، الأدوية التي تستخدم لعلاج القلق والتوتر.

مضادات القلق تستخدم للسيطرة على حالات التوتر المزمنة التي تصيب الكثير من الناس وتستمر لفترات طويلة، ومنها ما يلي:

  • مضادات الاكتئاب من نوع مثبطات امتصاص السيروتونين الانتقائية، وهي تعالج الرهاب والهلع والقلق والوسواس القهري.
  • عقار بوسبيرون، وهو من مضادات القلق الشهيرة الذي يسيطر على نوباته ومضاعفاته.
  • دواء البنزوديازيبينات، من الأدوية المفيدة لعلاج حالات القلق العام والرهاب الاجتماعي والهلع.
  • أدوية الحساسية ومضادات الهيستامين التي تنتمي للجيل الأول، تعالج القلق وتوفر النوم والهدوء للمريض ومنها أدوية ديفينهيدرامين.
  • أدوية حاصرات بيتا، تعالج نوبات الهلع والقلق والتوتر ومنها دواء بروبرانولول.
  • مجموعة حاصرات ألفا، هذه الأدوية مفيدة لعلاج التوتر والقلق والخوف الذي ينتج بعد تعرض الشخص للصدمات النفسية، حيث تساعد على الهدوء والاسترخاء وعلاج الأرق والكوابيس، ومنها دواء برازوسين.

دليل الأدوية النفسية

ادوية نفسية هي العقاقير التي يوصفها الطبيب لأي شخص مصاب بمشكلة نفسية تحتاج للسيطرة على أعراضها، مثل الاكتئاب والقلق والتوتر والرهاب الاجتماعي، وقد تمت الإشارة إلى بعضها.

ويضاف إليها الأدوية التالية حتى يكتمل الدليل الخاص بهذه الأدوية.

مضادات الذهان

هذه الأدوية مهمة لعلاج الكثير من الاضطرابات النفسية، خاصة الاكتئاب ثنائي القطب، حالات الفصام، الاكتئاب الذهاني، الخرف، والذهان الذي ينتج بسبب تعاطي العقاقير المخدرة.

وتتوفر في نوعين، الأدوية المضادة للذهان النمطية ” الجيل الأول ” التي ظهرت في خمسينيات القرن الماضي وتضم دواء هالوبيريدول، وكذلك الكلوربرومازين.

والنوع الثاني هو مضادات الذهان اللانمطية ” الجيل الثاني ” وظهرت في السبعينيات وتضم أدوية كلوزابين، دواء اولانزابين، وأسينابين.

أدوية مثبتة للمزاج

هي ادوية نفسية تستخدم في علاج الاكتئاب ثنائي القطب على وجه التحديد، لأنها تساعد في السيطرة على التقلبات المزاجية التي يسببها هذا النوع من الاكتئاب التي تجعل الشخص يعاني نوبات غير طبيعية من الحزن والفرح.

وتضم مجموعتين، أدوية الجيل الأول التي ظهرت في الستينيات وتضم الليثيوم، كاربامازيبين، بالإضافة إلى فالبروات.

وأدوية الجيل الثاني التي اعتمدت في التسعينيات وتضم ولانزابين، الكويتيابين، أريبيبرازول، وريسبيريدون، ويضاف إليها دواء لاموتريجين الذي اعتمدته مؤسسة الغذاء والدواء الأمريكية عام 1994.

العقاقير المنشطة

هي ادوية نفسية تعمل على رفع نسبة الدوبامين في الجسم، مما يساعد على تحسين المزاج، لأنها تنشط الجسم والمخ، لكنها تستخدم بحرص شديد لما لها من آثار سلبية على المدى الطويل.

وتضم أدوية مشروعة منها الاديرال والريتالين، ونوع غير مشروع مثل الأمفيتامين والكوكاكين.

ادوية نفسية

أسماء أدوية الاكتئاب النفسي

ادوية نفسية تعالج الاكتئاب وأعراضه متوفرة في الصيدليات بأسماء كثيرة، ولكل اسم منها له استخداماته وتركيبته الكيميائية، ومنها ما يلي:

  • دواء سيرترالين، يستخدم لعلام الاكتئاب والقلق والوسواس القهري، ولا يصلح للأطفال والمراهقين والحوامل والمرضعات.
  • عقار فلوكسيتين، من مضادات القلق والاكتئاب لأنه ينتمي لمضادات إعادة امتصاص السيتونين الانتقائي.
  • دواء سيتالوبرام، هو مضاد للاكتئاب من مجموعة مثبطات إعادة امتصاص السيروتونين الانتقائي، وهو يعالج القلق والتوتر.
  • دواء باروكستين، من الأدوية المهدئة للحالة النفسية ويعالج اضطرابات الشهية والاكتئاب ومشكلات النوم.
  • عقار فلوفوكسامين، يعالج الأرق وضعف الشهية والاكتئاب والقلق.
  • دواء زاليبلون ، ومن ادوية نفسية المعالجة للقلق والاكتئاب والأرق ويوفر الاسترخاء للجهاز العصبي.
  • عقار تريازولام، هو علاج للاكتئاب والأرق لأنه يساعد على النوم.
  • دواء فينلافاكسين ، من مضادات الاكتئاب والقلق التي تؤثر على كيمياء المخ خاصة أنه مثبط لإنتاج النورأبينفرين والسيروتونين في الدماغ.
  • علاج سولوتك، علاج للقلق وتقلبات المزاج والتوتر خاصة بعد الصدمات ويتكون من السيرترالين.
  • دواء لوسترال، يتكون من السيرتالين التي تساعد على الهدوء والاسترخاء، لأنها ترفع من إنتاج السيروتونين وتحسن الحالة النفسية.
  • عقار فيلوزاك، هو من مركبات الفلوكسيتين وهي ادوية نفسية تعالج الأرق والاكتئاب والقلق، وتساعد على النوم.
  • سيتالو أقراص، يتكون من سيتالوبرام المعالجة للاكتئاب والقلق والتوتر والاكتئاب ولا يستخدم للمراهقين وكبار السن وأصحاب الأمراض المزمنة.
  • زولام، هو عبارة عن أقراص يدخل في تركيبها ألبرازولام التي تنتمي لمضادات القلق، وتستخدم كعلاج منوم ومهديء للجهاز العصبي.
  • دواء نايت كالم، يحتوي على المادة الفعالة إزوبيكلون التي تستخدم كمنوم لعلاج الأرق والقلق والاكتئاب.

أرخص أدوية الاكتئاب

يتوفر في الأسواق الكثير من الأسماء التجارية لـ ادوية نفسية تستخدم لعلاج مشكلات كثيرة كالقلق والاكتئاب والتوتر والأرق والذهان، وتتنوع أسعارها، وعادة يحتاج المرضى للتعرف على الأسعار المتاح واختيار أقلها.

وذلك بسبب أن المرض النفسي لا يتم علاجه في وقت وجيز، لأنها في الغالب أمراضًا مزمنة يستمر علاجها لفترات طويلة، وبالتالي فإن الشخص يحتاج إلى شريحة سعرية تناسب قوته الشرائية.

ويعتبر دواء بروزاك 20 مجم من الأدوية الشهيرة بسعرها المتوسط وهو ينتمي لمجموعة الفلوكستين، ويتوفر في الصيدليات السعوديةفي عبوة تحتوي على 28 كبسولة بسعر 141.90 ريال سعودي، وبالطبع لا يتم صرفة إلا بوصفة طبية.

أفضل دواء للاكتئاب بدون آثار جانبية

عند البحث عن ادوية نفسية لسيطرة على نوبات القلق والاكتئاب والهلع وغيرها من المشكلات النفسية، فإن المريض يتمنى أن يكون العلاج بأقل أثار جانبية ممكنة، خاصة في حالة استمرار العلاج لأشهر وسنوات طويلة ويصبح جزء من حياة الشخص اليومية.

ومن الأدوية المتوفرة والتي يشار إلى انخفاض أعراضها الجانبية هو دواء لينترا لاكتيوم بتركيز 150 مجم.

ويتميز بقلة أعراضه الجانبية لأنه يتكون من مواد طبيعية عبارة عن اللاكتيوم وبروتين مصل الحليب، والذي يستخرج من لبن الأبقار والذي أثبت قدرته على توفير الهدوء والاسترخاء.

وتتضمن دواعي استخدام هذا الدواء ما يلي:

  • علاج حالات الأرق والقلق والاكتئاب والحزن.
  • دواء آمن للاستخدام للسيدات في مرحلتي الحمل والرضاعة الطبيعية ، ويفيد في علاج حالات اكتئاب ما بعد الولادة.
  • يستخدم لعلاج حالات الاكتئاب وفرط الحركة عند الأطفال والمراهقين، لأنه يساعد على تحسين المزاج.
  • علاج مهدئ يساعد على النوم وعلاج الأرق.
  • يتم وصفه لعلاج الأعراض الجانبية في حالات الإقلاع عن التدخين، كما يقلل من أعراض انسحاب الأدوية المخدرة.
  • يستخدم بأمان لعلاج اكتئاب كبار السن، ويوفر لهم الراحة والاسترخاء.

هذا الدواء متوفر في شكل أكياس ويسبب أعراض جانبية أقل مقارنة بغيره من الأدوية النفسية، ومنها اضطرابات المعدة والأمعاء والنعاس.

لا يستخدم إلا بعد استشارة الطبيب وبجرعات محددة ولفترة زمنية يحددها الأخصائي المعالج لا يجب تجاوزها.

الأدوية النفسية واثارها الجانبية

عند استخدام ادوية نفسية للعلاج، فإنه يتوقع أن تسبب أعراضًا جانبية تتباين في شدتها من نوع لآخر، كما تختلف الأعراض حسب الحالة الصحية للشخص وقدرته على التحمل.

وأهم الأعراض الشائعة التي تم رصدها لمعظم الأدوية ما يلي:

  • تشوش الرؤية.
  • التوتر والتهيج.
  • إمساك وعُسر هضم.
  • التعب والإعياء الشديد.
  • جفاف بالفم.
  • دوخة وغثيان وتقيؤ.
  • زيادة في الوزن.
  • فقدان الرغبة الجنسية وضعف الانتصاب.
  • أرق.
  • دوخة ورغبة في النعاس.

الأعراض السابقة قد تكون مؤقتة تظهر مع بداية العلاج، وسرعان ما تقل، وينصح بتجنب القيادة واستخدام الآلات الحادة في حالة ظهور هذه الأعراض.

أعراض خطيرة

وقد تتسبب هذه الأدوية في ظهر أعراض خطيرة تحتاج لاستشارة الطبيب على الفور والتوقف عن تناول الدواء، مثل:

  • ارتفاع نسبة السيروتنين، أو ما يعرف باسم متلازمة السيروتنين، وهي من الحالات الخطيرة.
  • انخفاض نسبة الصوديوم في الدم، مما يؤثر على وظائف الكليتين بسبب ارتفاع نسبة الأملاح والسوائل في الجسم، مما قد يسبب الفشل الكلوي.
    هذه المشكلة تسببها مضادات استرداد السيروتنين الانتقائية لأنها تؤثر بشكل مباشر على الهرمون المنظم لمعدلات السوائل والصوديوم في الجسم.
  • حدوث نوبات من الصرع، هي من الأعراض الجانبية نادرة الحدوث، لكن يمكن تجنبها بتناول مضادات الاكتئاب الجديدة التي ثبت أنها لا تؤدي لهذه المشكلة.

ادوية نفسية

الأدوية النفسية تسبب الجنون

استخدام ادوية نفسية هو أمر مهم للسيطرة على المشكلات الكثيرة التي تسببها الأمراض النفسية، لكن يشاع أن الاستمرار في استخدام هذه الأدوية يسبب الجنون.
لكن هذا أمر عار تمامًا من الصحة.

لأن هذه الأدوية تساعد في السيطرة على نوبات الاكتئاب التي تصيب المريض وتحميه من الإصابة بمضاعفات المرض النفسي التي قد تصل للانتحار.

ويمكن تلافي أعراضها الجانبية إذا التزم المريض بكافة تعليمات الطبيب بدقة.

حمل تطبيق لبيه الآن لاستشارات نفسية وأسرية من كبرى الأطباء النفسيين