اعراض الاكتئاب الخفيف

أعراض الاكتئاب الخفيف قد يصعب ملاحظتها بسهولة، حيث أن الشخص لا يدركها ولا يتمكن من تمييزها، وقد يظن أنه يمر بحالة كآبة عادية أو حزن عابر، لكن استمرار هذه الأعراض لفترات طويلة يجعل الشخص عرضة للإصابة بحالة اكتئاب شديدة أو حادة، لأنه علامته تصبح مزمنة مما يؤخر الشفاء ويصعب العلاج.

  • أعراض الاكتئاب الخفيف
  • الأعراض التي يمكن ملاحظتها تحتاج لرصد من المحيطين بالمصاب، خاصة المقربين وأفراد الأسرة، وأهمها ما يلي:
  • تغيرات في الحالة المزاجية.
  • تغيرات سلوكية.
  • أفكار سلبية وتشاؤمية.
  • الشعور بالقلق واليأس.
  • الإحساس بالتعب والإجهاد.
  • شعور مفاجئ بالحزن.
  • كراهية الشخص لنفسه ونقده لذاته.
  • البكاء دون سبب معروف.
  • يواجه الشخص صعوبة في التركيز.
  • فقدان الحاجز.
  • الرغبة في الوحدة والعزلة.
  • ظهور آلام جسدية دون سبب حقيقي.
  • الصداع وآلام المعدة.
  • يفقد المصاب تعاطفه مع المحيطين به.
  • تغيرات في الشهية، وفقدان الرغبة في تناول الطعام.
  • اضطرابات في النوم.
  • التدخين وتناول المشروبات الكحولية.

الجدير بالذكر أن استمرار اعراض الاكتئاب الخفيف لفترة طويلة بشكل يومي أو لمدة أربعة أيام أسبوعيًا لمدة سنتين، تسبب الإصابة بالاكتئاب المزمن.

علامات الاكتئاب عند المرأة

تصاب النساء بالاكتئاب بمعدلات كبيرة، خاصة أن المرأة تمر بتغيرات واضحة في معدلات الهرمونات خلال فترات حياتها المتعاقبة.

حيث تصاب باكتئاب فترة البلوغ أو ما يعرف باسم متلازمة ما قبل الحيض، كما تتعرض لاكتئاب ما بعد الولادة أو خلال فترة الحمل، وهو ما يسبب كراهيتها للزوج أو للمولود.

كما تتعرض لاكتئاب سن اليأس المصاب لتوقف دورات الطمث لديها، وخلال هذه الفترات يصيب الاكتئاب النساء ببعض أعراض الاكتئاب الخفيف عند النساء منها ما يلي:

  • تفقد المرأة اهتمامها بالاشياء التي كانت تحبها وتثير شغفها من قبل.
  • مواجهة صعوبات في التذكر والتركيز.
  • فقدان الوزن السريع وبدون سبب.
  • شعور مستمر بالتعب والوهن والإرهاق.
  • الشعور بفقدان القيمة والذنب.
  • قلق وتوتر بشكل مستمر.
  • انفعال وعصبية.
  • بكاء بشكل متكرر دون سبب واضح.
  • اضطراب عادات النوم.
  • تقلبات في المزاج.
  • التفكير في الانتحار.

اعراض الاكتئاب الخفيف

اعراض الاكتئاب المبتسم

يوجد أنواع كثيرة من الاكتئاب، أخطرها هو المبتسم، فعلى الرغم من اسمه الذي يوحي بالسعادة، إلا أن الأطباء بعتبرونه أخطر الأنواع وأصعبها.

هذا النوع هو الأكثر انتشاراً، حيث يعاني الشخص من جميع أعراض الاكتئاب الخفيف ولكنه يخفيها بقناع من الابتسامة والسعادة الغير حقيقية.

وهنا تكمن الكارثة، لأن هذه الابتسامة المصطنعة تجعل من الصعب على المحيطين اكتشاف المشكلة، ولا يعطي المريض للآخرين فرصة لمساعدته والأخذ بيده في طريق العلاج والشفاء.

يتسبب هذا النوع من الاكتئاب في رفع نسب الانتحار، حيث يستمر الشخص في إخفاء الأعراض التي يمر بها حتى يصل لمرحلة لا يصبح فيها قادراً على التحمل، تخور قواه ولا يقدر على الصمود ليصل إلى الانهيار ويفقد حياته.

الاكتئاب المبتسم لا يظهر على المصاب به أعراضًا واضحة للمحيطين، لأنه قادر على إخفاءها رغم وجودها لديه ومعاناته من ألها بشكل داخلي.

يمكن للمصاب أن يتحدث مع المحيطين به ويبدو عليه علامات السعادة وكأنه لا يعاني من الألم والحزن واليأس، وعلى الرغم من ذلك إلا أن هناك بعض المؤشرات لهذه المشكلة، وهي كالتالي:

  • يفرط الشخص في تناول الطعام بشكل غير طبيعي.
  • الشعور بألم وثقل في الساقين والذراعين.
  • يشعر الشخص بالحزن خاصة خلال الليل.
  • الشعور بالألم والحزن إذا تعرض للنقد من المحيطين به.
  • النوم لفترات طويلة أكثر من المعتاد والشعور المستمر بالنعاس والكسل والخمول.
  • تقلبات مزاجية وتصرفات عصبية.

تصرفات مريض الاكتئاب

أعراض الاكتئاب الخفيف تنعكس على التصرفات التي يقوم بها الشخص، حيث أنه يأتي ببعض التصرفات التي تدق الأجراس لتحدد إصابته بمشكلة نفسية تحتاج للعلاج.

تتغير سلوكيات الشخص وتصبح أكثر توتراً وعصبية، يبدو بملامح شاحبة ووجه متعب ومنهك، يشكو من الصداع وآلام المعدة، يفضل الوحدة والعزلة ويبتعد عن الآخرين.

المصاب بالاكتئاب يبدو أكثر عنفًا مع المحيطين، يميل للنوم، وتنخفض شهيته، ويبدو زائغ العيون نشغل الفكر، يفقد شغفه ومتعته، ويلوم ذاته ولا يقدرها ويهمل العناية بمظهره وصحته.

اعراض الاكتئاب عند المراهقين

أعراض الاكتئاب الخفيف تصيب جميع الأعمار، سواء الكبار أو الصغار، وتستهدف مراحل عمرية معينة خاصة فترة المراهقة.

هذه المرحلة ينتقل فيها الإنسان من مرحلة الطفولة للشباب، فهي مرحلة انتقالية شديدة الخطورة والحساسية، تكون فيها الحالة النفسية حرجة للغاية.

ويعاني المراهق من مجموعة من الأعراض التي تعبر عن اكتئابه واحتياجه للرعاية والاحتواء، وهي كالتالي:

  • شعور المراهق بحزن مستمر.
  • فقدان النشاط.
  • العزلة والانطواء.
  • فقدان الشغف والاهتمام.
  • العزوف عن ممارسة الرياضة.
  • يصبح المراهق أكثر حساسية تجاه تصرفات الآخرين.
  • المرور بنوبات بكاء متكررة غير معروفة السبب.
  • الإحباط وفقدان الأمل.
  • العصبية والتهيج.
  • التأخر الدراسي.
  • صعوبة التركيز والتذكر.
  • التغيب عن المدرسة .
  • صراعات مع العائلة والأهل.
  • فقدان الثقة في النفس.
  • التركيز على التجارب الفاشلة ولوم النفس باستمرار.
  • التفكير في الموت والانتحار.
  • انعدام الطاقة.
  • اضطراب النوم.
  • فقدان الشهية والوزن.
  • تناول الطعام بكثرة وزيادة الوزن.
  • الإقبال على التدين او تناول العقاقير المخدرة.
  • عدم القدرة على الهدوء والاسترخاء والجلوس في سكون والشعور بتهيج مستمر.
  • الشكوى من آلام جسدية في العظام والرأس والعضلات.
  • آلام في المعدة واضطرابات في الهضم والأمعاء.
  • العزلة والرهاب الاجتماعي.
  • إهمال المظهر الخارجي والنظافة الشخصية.
  • القيام بتصرفات تؤذي الشخص أو المحيطين به.

اعراض الاكتئاب الخفيف

أعراض الاكتئاب الذهاني

وبعد عرض أعراض الاكتئاب الخفيف نتعرض للاكتئاب الذهاب وهذا النوع من الاكتئاب هو نوع يتميز بأعراضه الشديدة والمستمرة، وأهمها ما يلي:

  • تعب مستمر وشديد وآلام في أنحاء متفرقة من الجسم.
  • إرهاق ونقص شديد في الطاقة وعدم القدرة على القيام بأي مجهود.
  • نوم لفترات طويلة.
  • تهيج واندفاع والقيام بسلوكيات خطيرة.
  • عصبية شديدة.
  • الإقبال على تعاطي المواد المخدرة.
  • مواجهة صعوبة شديدة في التركيز والتذكر وتزاحم الأفكار.
  • كراهية الشخص لنفسه، والشعور بقلة القيمة.
  • إهمال الشخص للأنشطة التي كان يحبها وينسحب منها.
  • الضعف الجنسي وفقدان الرغبة الجنسية.
  • تغيرات عادات الطعام، فقد تزداد الشهية أو تقل حسب حالة الشخص، ويتغير معها الوزن بالزيادة أو النقصان.
  • التفكير المستمر في الموت والانتحار وإنهاء الحياة.
  • الانعزال عن الواقع والحياة بشكل منفصل عن المحيطين.
  • يعيش الشخص في عالم خاص به بأفكار منفصلة ومعتقدات خاطئة وأفكار سلبية.
  • يتصور الشخص أشياء لا يراها غيره، ويسمع أشياء غير واقعية.
  • يتوهم الشخص أشياء غير حقيقية خاصة التي تتعلق بصحته، فيتخيل إصابته بأمراض مستعصية.
  • يسمع الشخص أصواتًا تخبره أنه شخص غير جيد ولا يستحق الحياة.
  • الهلاوس السمعية والبصرية التي تصيب الشخص بالذعر ويظن أنها حقيقية، حيث يرى أشخاصًا ويسمع أصواتًا غير موجودة.
  • توهم الشخص أنه معرض للموت والأذى والمرض وربما الاحتضار لدرجة انه يصدق ذلك ويعيش في وهم أنه سيموت قريبًا.

أعراض الاكتئاب المتوسط

اعراض الاكتئاب الخفيف يمكن أن تتطور وتزداد شدتها وتتحول لحالة اكتئاب متوسط، تظهر في شكل الأعراض التالية:

  • يفقد الشخص ثقته بنفسه نتيجة معاناته من أعراض الاكتئاب.
  • يقل إنتاج الشخص وينخفض نشاطه بشكل ملحوظ.
  • الشكوى من التعب المستمر والألم الجسدي.
  • القلق الشديد والتوتر والعصبية.
  • الحساسية الشديدة تجاه الظروف المحيطة بالشخص.

وتتسبب اعراض الاكتئاب الخفيف في مواجهة الشخص للعديد من المشكلات في محيط الأسرة أو العمل بسبب قلة نشاطه وشكوته من الخمول المستمر والتعب.

علاج الاكتئاب بالقران

القرآن الكريم يريح القلوب ويعالج القلق والاكتئاب والتوتر، ويدخل السرور والفرحة للنفوس، لذا فإن الأطباء ينصحون بالاستماع إلى آياته بانتظام يوميًا.

وينصح بالدعاء المستمر والتوكل على الله ويطلب المريض العفو والتوبة والمغفرة والشفاء، مع الإكثار من الاستغفار والأعمال الصالحة والصدقات بنية الشفاء.

مع الالتزام بالرقية الشرعية وقراءة أذكار الصباح والمساء التي تحمي الإنسان من الوساوس، وقراءة سورة الشرح يوميًا قبل النوم.

وفي نفس الوقت ينفذ المريض تعليمات الطبيب حتى يكون علاجه متكاملة ويصل للشفاء بإذن الله.

علامات الشفاء من الاكتئاب

عند ظهور اعراض الاكتئاب الخفيف على الشخص واهتمامه بها وطلبه للعلاج والمشورة الطبية، فإن الشفاء سيكون سريعًا، وسوف تبدو علامات التحسن ومنها ما يلي:

  • تحسن الحالة النفسية وانتهاء أعراض الشرود والحزن.
  • عودة الأمل للمريض.
  • تعود للشخص ثقته في نفسه.
  • تتحسن شهيته وتعود عاداته الغذائية لطبيعتها.
  • يزول الأرق وتتحسن عادات النوم.
  • يعود الشخص تدريجيًا لعلاقات الاجتماعية، وتتحسن علاقته مع المحيطين به.
  • التحسن يبدو واضحًا على الحالة الصحية للمريض، حيث تختفي آلام المعدة وتقل نوبات الصداع.
  • الشعور بالتحسن التدريجي في الهضم.
  • انتهاء مشاعر الكراهية للنفس، واختفاء الرغبة في الانتحار.

اعراض الاكتئاب الخفيف

أعراض الاكتئاب الخفيف هي علامات مبكرة تشير لإصابة الشخص بمشكلة نفسية، وعلى الرغم من انها تبدو بسيطة في البداية، إلا أنها مهمة جداً حتى يتخذ الشخص خطوات جادة للعلاج، لأنه إذا لم يهتم بهذه المؤشرات فسوف تتفاقم الأعراض وتتعقد الأمور وينتقل لمراحل أكثر حدة من الاكتئاب التي تكون أصعب في علاجها.

حمل تطبيق لبيه الآن لاستشارات نفسية وأسرية من كبرى الأطباء النفسيين